”جازبروم“ الروسية تهدىء مخاوف أوروبا تجاه إمدادات الغاز

”جازبروم“ الروسية  تهدىء مخاوف أوروبا تجاه إمدادات الغاز

المصدر: إرم - خاص

أكدت شركة جازبروم الروسية أنها ستواصل إمداد عملائها الأوروبيين بالغاز، بعد أن هددت بوقف الإمدادات إلى أوكرانيا الشهر المقبل، لامتناعها عن سداد قيمة وارداتها.

وقال أليكسي ميلر، الرئيس التنفيذي لجازبروم، للتلفزيون الروسي إن أي نقص ستقع مسؤوليته على عاتق أوكرانيا.

وفي السابق، حملت موسكو أوكرانيا مسؤولية تعطل الإمدادات خلال خلافات سابقة بدعوى سرقتها الغاز.

كما حذرت روسيا أوكرانيا من قطع إمدادات الغاز في يونيو / حزيران، ما لم تسدد كييف مقدماً 1.66 مليار دولار قبل الثاني من يونيو، ما زاد المخاوف من تأثر إمدادات الغاز لأوروبا عبر أراضي أوكرانيا.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعلن أن بلاده ”لا تزال منفتحة“ على محادثات حول مستحقاتها المالية على أوكرانيا لقاء إمدادات الغاز، مؤكداً عدم تلقي أية ”عروض ملموسة“ من الاتحاد الأوروبي تحول دون قطع الغاز عن أوكرانيا اعتباراً من الشهر المقبل.

ودعا بوتين في رسالة مفتوحة إلى قادة عدد من الدول الأوروبية، إلى ”التفاوض في شكل نشط أكثر“ مع بلاده بحثاً عن سبل لتثبيت الاقتصاد الأوكراني الذي يعاني من الأزمة السياسية في هذا البلد.

وفي السياق ذاته، أمل رئيس الحكومة الروسية ديمتري ميدفيديف بألا يتأثر تسديد ثمن صادرات الوقود بالسياسة، داعياً الى إنشاء نظام إنذار جماعي مبكر لكل الإشكالات التي قد تنشأ في هذا المجال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com