أسعار النفط مستقرة مع مناقشة وزراء ”أوبك“ اتفاق خفض الإنتاج

أسعار النفط مستقرة مع مناقشة وزراء ”أوبك“ اتفاق خفض الإنتاج
CULVER CITY, CA - APRIL 25: Oil rigs extract petroleum as the price of crude oil rises to nearly $120 per barrel, prompting oil companies to reopen numerous wells across the nation that were considered tapped out and unprofitable decades ago when oil sold for one-fifth the price or less, on April 25, 2008 in the Los Angeles area community of Culver City, California. Many of the old unprofitable wells, known as "stripper wells", are located in urban areas where home owners are often outraged by the noise, smell, and possible environmental hazards associated with living so close to renewed oil drilling. Since homeowners usually do not own the mineral rights under their land, oil firms can drill at an angle to go under homes regardless of the desires of residents. Using expensive new technology and drilling techniques, California producers have reversed a long decline of about 5 percent annually with an increased crude flow of about 2 1/2 million barrels in 2007 for the first time in years. (Photo by David McNew/Getty Images)

المصدر: رويترز

استقرت أسعار النفط، اليوم الجمعة،  في الوقت الذي يترقب فيه المستثمرون ما إذا كان كبار منتجي الخام المجتمعون في فيينا سيدعمون تمديد تخفيضات الإنتاج لما بعد مارس/ آذار المقبل.

وبحلول الساعة 1100 بتوقيت غرينتش ارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة أربعة سنتات إلى 56.47 دولار للبرميل.

وتراجع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي في العقود الآجلة بمقدار سنتين إلى 50.53 دولار للبرميل.

ويجتمع بعض وزراء منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا ومنتجين آخرين في فيينا، لبحث اتفاقهم على خفض الإمدادات الذي يسري حتى مارس/ آذار.

وقال وزراء إنهم قد يبحثون تمديد الاتفاق، لكن مصدريْن في أوبك قالا إنه من المستبعد أن تقدم المجموعة توصية محددة بشأن تمديد الاتفاق في محادثات اليوم.

وقال وزير النفط الكويتي عصام المرزوق في كلمة افتتاحية في الاجتماع الذي يرأسه: ”منذ اجتماعنا الأخير في يوليو (تموز)، تتحسن سوق النفط بشكل ملحوظ. من الواضح أن السوق تمضي حاليًا في طريقها إلى استعادة التوازن“.

وزادت أسعار النفط أكثر من 15 بالمئة في الأشهر الثلاثة السابقة لتتجاوز 56 دولارًا للبرميل، بما يشير إلى أن الاتفاق يُحرز تقدمًا في تصريف فائض المعروض.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com