الإمارات تستحوذ على 67% من الاستثمارات الخارجية في الشرق الأوسط

الإمارات تستحوذ على 67% من الاستثمارات الخارجية في الشرق الأوسط

المصدر: إرم - (خاص) من رضا داود

أبدى المتحدثون في منتدى الشرق الأوسط السنوي الثالث للاندماج والاستحواذ والاستثمار في الملكية الخاصة، تفاؤلا بزيادة عمليات الاكتتاب والقيد في البورصات في منطقة الشرق الأوسط في العام المقبل.

وتوقع الخبراء وكبار رجال الصناعة في المنتدى، الذي نظمته ”ميرجرماركت“، أن تقدم المنطقة خلال العام القادم مزيدا من فرص الاستثمار لصناع الصفقات.

ووفقا لبيان تلقت شبكة ”إرم“ الإخبارية نسخة منه فإن الموضوعات الرئيسية التي تناولها المنتدى، الذي عقد بدبى، العوامل التي تقود النمو في المنطقة، وصفقات الشركات العائلية، والفرص التي توفرها الأسواق الناشئة، وتطور قطاع الاستثمار في الملكية الخاصة.

وشهدت الاستثمارات الأجنبية الواردة الي المنطقة تغيرا درامتيكيا، حيث بلغت قيمة الصفقات نصف مليار دولار في الربع الأول من 2014، بزيادة قدرها 12 ضعفا عن نفس الفترة من العام الماضي واحتلت هولندا المركز الأول من إجمالي قيمة الصفقات الواردة إلي المنطقة (200 مليون دولار) مما أدي إلى ارتفاع قيمة صفقات الربع الأول إلى أعلى مستوى لها منذ ست سنوات (3.3 مليار دولار في 2008)، وذلك وفقا لبيانات ميرجرماركت.

وأدت شهية المستثمرين المحليين المتزايدة لاقتناص فرص أجنبية إلى تسجيل الربع الأول لأعلى قيمة صفقات صادرة منذ 2009 (9.6 مليار دولار)، حيث بلغت قيمة الاستثمارات الصادرة 6.6 مليار دولار، بزيادة قدرها 104.2% عن نفس الفترة من العام الماضي (3.2 مليار دولار). وباستثناء عام 2008، كانت دولة الإمارات العربية المتحدة أكثر مستثمري المنطقة نشاطا في الخارج خلال الثمانية أعوام السابقة، بإجمالي استثمارات بلغت 4.4 مليار دولار أو 67% من إجمالي الصفقات الصادرة.

وقال فيل جاندير، رئيس قطاع خدمات الاستشارات لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مؤسسة ”ايرنست أند يونج الدولية: ”وفقا لـ ”مؤشر الثقة في المنطقة“ الذي تصدره المؤسسة، فإن هناك إشارات ايجابية تدعم بيئة بناء الصفقات في المنطقة.

ومن هذه الإشارات وجود تفاؤل بنمو قوي يرتكز على المستويات المتنامية في ثقة الأعمال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مقارنة بالعام الماضي.

فضلا عن سهولة الحصول على الائتمان المصرفي، وتوقعات أرباح قوية، ووضع السيولة القوي، وكل هذا من شأنه أن يشجع الشركات في المنطقة لمتابعة عمليات الاستحواذ محليا وكذلك في الأسواق النامية طوال العام“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com