الاتحاد للطيران تحدد موعدًا جديدًا لتعيين رئيس تنفيذي

الاتحاد للطيران تحدد موعدًا جديدًا لتعيين رئيس تنفيذي

المصدر: رويترز

ذكرت شركة الاتحاد للطيران اليوم الإثنين، أنها أرجأت تعيين الرئيس التنفيذي الجديد للمجموعة حتى أواخر العام الحالي، لكنها أكّدت أن عملية اختيار رئيس جديد قاربت من نهايتها.

وفي أيار/ مايو الماضي، عينت الاتحاد راي جاميل رئيسًا تنفيذيًا مؤقتًا للمجموعة ليحل محل الرئيس التنفيذي المخضرم جيمس هوجان الذي غادر الشركة في الأول من يوليو/ تموز.

وقالت الاتحاد آنذاك إن ”عملية اختيار رئيس تنفيذي دائم بلغت مرحلة متقدمة وإنها ستصدر إعلانًا خلال الأسابيع القليلة المقبلة“.

وأبلغ مصدر مطلع أنه ”تمّ اختيار رئيس تنفيذي جديد وأنه سينضم للشركة بعد ثلاثة أشهر، دون ذكر الاسم، ورفض المصدر نشر اسمه لأن الأمر ليس علنيًا“.

وقال متحدث باسم الاتحاد في بيان، إن ”الرئيس التنفيذي الجديد سيبدأ العمل في موعد أقصاه بداية عام 2018“.

ويواجه الرئيس التنفيذي الجديد تحديات في الوقت الذي تعاني فيه الشركة من مشاكل تتعلق باستثماراتها في شركات طيران متعثرة، مما أسهم في تكبد شركة الطيران المملوكة للدولة أول خسارة لها منذ 2010 في يوليو/ تموز.

وشملت الخسائر مخصصات انخفاض قيمة قدرها 808 ملايين دولار مرتبطة باستثمارات في شركات طيران أخرى منها أليطاليا وإير برلين.

وبدأت الاتحاد مراجعة شاملة العام الماضي قادت لسحب تمويل من أليطاليا واير برلين وبيع حصة في شركة طيران ثالثة هي داروين.

وتقدمت كلٌّ من أليطاليا وإير برلين بطلب لإشهار إفلاسهما.

ولا تزال الاتحاد تمتلك حصص أقلية في ست شركات طيران من أستراليا إلى أوروبا من بينها أليطاليا واير يرلين.

ومن المرجح أن يواجه الرئيس التنفيذي الجديد حملة في الولايات المتحدة تدعو الحكومة الأمريكية لاتخاذ إجراء ضد ناقلات خليجية من بينها الاتحاد بسبب مزاعم بتلقيها دعمًا حكوميًا، وتنفي شركات الطيران الخليجية هذه المزاعم.

كما قد يضطر الرئيس التنفيذي الجديد للتعامل مع الأزمة الدبلوماسية الخليجية التي اندلعت في يونيو/ حزيران بعدما قطعت الإمارات العربية المتحدة وبعض الدول العربية الأخرى العلاقات الدبلوماسية مع قطر.

 وشهدت هذه الأزمة، الأسوأ من نوعها في سنوات، حظر الدول الأربع الرحلات الجوية من وإلى قطر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com