سلطنة عُمان تستعد لبناء أول محطة لطاقة الرياح في منطقة الخليج

سلطنة عُمان تستعد لبناء أول محطة لطاقة الرياح في منطقة الخليج

المصدر: الأناضول

وقّعت شركة أبوظبي لطاقة المستقبل ”مصدر“ الإماراتية (حكومية)، اليوم السبت، عقداً تُسند بموجبه الأعمال الهندسية والتوريد والإنشاءات لائتلاف من شركات عالمية يضم:“جنرال إلكتريك“، و“تي إس كيه“ الإسبانية، لبناء محطة ”ظُفار لطاقة الرياح“ في سلطنة عُمان.

وقالت ”مصدر“ في بيان إن المحطة ستكون أول وأكبر محطة لتوليد الطاقة من الرياح في منطقة الخليج العربي، ومن المقرر أن يتولَّى صندوق أبوظبي للتنمية (حكومي)، توفير التمويل اللازم.

وبحسب البيان، يُعد مشروع المحطة ثمرة اتفاقية تطوير مشتركة تم التوقيع عليها العام 2014 بين شركة ”مصدر“، وشركة ”كهرباء المناطق الريفية“ في سلطنة عُمان.

وتحمل المحطة البالغة قدرتها الإنتاجية 50 ميغاواط اسم محافظة ظُفار العُمانية الواقعة على الحدود مع الجمهورية اليمنية، وهي أكبر المحافظات الـ 11 التي تتألف منها السلطنة، وفق البيان.

 ومن المقرر أن توفر المحطة بعد اكتمالها الكهرباء النظيفة لـقرابة 16 ألف منزل، وأن تحدَّ من انبعاثات ما مقداره 110 آلاف طن سنوياً من غاز ثاني أكسيد الكربون.

و“مصدر“ هي جزء من ”مبادلة للاستثمار“، شركة الاستثمارات الاستراتيجية لحكومة أبوظبي، وهي معنية بتطوير وتسويق وتطبيق تقنيات وحلول الطاقة المتجددة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com