تعرف على السبب الذي دفع شركة طيران ”المها“ القطرية للانسحاب من السعودية

تعرف على السبب الذي دفع  شركة طيران ”المها“ القطرية للانسحاب من السعودية

المصدر: متابعات

أكدت الهيئة العامة للطيران المدني السعودي، أن ”السبب الرئيس“ الذي دفع شركة طيران ”المها“ القطرية، للانسحاب من داخل المملكة كناقل جوي، هو عدم السماح لها بالتحليق بـ“رخصة قطرية“.

ونقلت صحيفة ”الحياة“ عن مساعد الرئيس للأمن والسلامة والنقل الجوي في الهيئة العامة للطيران المدني عبدالحكيم البدر قوله، إن قرار انسحاب شركة طيران المها جاء بقرار منها، دون أن يكون هناك أي تواصل من قبل الشركة القطرية مع الهيئة قبيل اتخاذها للقرار المذكور.

وأكد البدر أن هيئة الطيران المدني السعودي رفضت طلب الشركة القطرية بالسماح لها بالعمل ضمن الأجواء السعودية برخصة قطرية إلى حين دراستها للسوق واتخاذها قرارًا بالاستمرار من عدمه، مشددًا على أن أية دولة في العالم لا تقبل عمل شركات الطيران على أراضيها برخصة صادرة عن دولة أخرى.

وكان الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية القطرية أكبر الباكر أعلن أن الشركة لن تطلق طيران المها في السعودية، معللًا ذلك بعدم تيسّر الحصول على التراخيص اللازمة من السلطات التنظيمية السعودية، وقال: ”نأمل بأن تكون لدينا فرصة أخرى لتحقيق رغبتنا في خدمة الشعب السعودي“.

تحرير أسعار التذاكر

وفي سياق آخر، أوضح البدر، أن الهيئة متوجهة لتحرير أسعار تذاكر الطيران، وأنها ستسمح برفع الأسعار بنسبة 10% سنويًا لمدة أربع سنوات قبل تحريرها تمامًا، مبينًا أن التحرير سيكون تدريجيًا أيضًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com