الصادرات والواردات الصينية تنخفض مجددا في نوفمبر

الصادرات والواردات الصينية تنخفض مجددا في نوفمبر

بكين– قالت الحكومة الصينية إن حجمي الصادرات والواردات انخفضا مجددا في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني

يذكر أن الصين تعد محركا رئيسا لنمو الاقتصاد العالمي، وصادراتها من المواد المصنعة إضافة إلى ما تستورده من المواد الخام المستخدمة في الصناعة تؤثر سلبا أو ايجابا على الكثير من دول العالم.

وانخفض حجم الصادرات الصينية في نوفمبر/ تشرين الثاني بنسبة 3.7 بالمئة الى 1.25 تريليون يوان (195 مليار دولار) حسبما جاء في بيان أصدرته دائرة الجمارك.

ويعد هذا الانخفاض أقل من الـ 5 بالمئة الذي تنبأ به استطلاع لبلومبيرغ، كما جاء أقل من الانخفاض الذي شهده الشهر الماضي. يذكر أن حجم الصادرات الصينية انخفض في كل أشهر هذه السنة عدا شهر فبراير/ شباط الماضي.

أما الواردات، فقد انخفضت بنسبة 5.6 بالمئة مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، إذ بلغت 910 مليار يوان في نوفمبر/ تشرين الثاني. وقالت دائرة الجمارك إن الفائض التجاري بلغ 343 مليار يوان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com