الإمارات العالمية للألمنيوم: اتمام دراسة مشروع غينيا بحلول 2016

الإمارات العالمية للألمنيوم: اتمام دراسة مشروع غينيا بحلول 2016

الدمام- قال الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم اليوم الأحد إن الشركة المملوكة ملكية حكومية تتوقع الانتهاء من دراسة الجدوى الخاصة بمشروع منجم بوكسيت ومصفاة ألومينا في غينيا بحلول الربع الأول من العام القادم.

وقال عبد الله كلبان على هامش مؤتمر لصناعة الألومنيوم ”نشارك بالفعل لككنا بحاجة فقط (إلى معرفة) حجم الميزانية وكم سنتكلف.“

وأبلغ كلبان المؤتمر أن المشروع من مرحلتين. وقال ”نقوم بالفعل بدراسة الجدوى رقم ثلاثة وستكتمل بحلول الربع الأول من 2016.“

وقال إن المرحلة الأولى من المشروع تتعلق باستخراج ثمانية ملايين إلى 12 مليون طن من البوكسيت للتصدير والمرحلة الثانية ”تتعلق بمصفاة ألومينا طاقتها نحو مليوني طن“.

وكان الملاك الحكوميون لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم وقعوا في 2013 اتفاقا قيمته خمسة مليارات دولار مع غينيا لتطوير منجم ومصفاة في البلد الواقع بغرب افريقيا لتأمين المادة الخام لمصانع الألومنيوم في الإمارات العربية المتحدة.

ونشأت الإمارات العالمية للألمنيوم عن اندماج شركتي الألومنيوم الحكوميتين ألمنيوم دبي (دوبال) والإمارات للألمنيوم (إيمال) وهي مملوكة لصندوق مبادلة للتنمية الاستثماري التابع لحكومة أبوظبي ولمؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية.

وتنتج الشركة 2.4 مليون طن من الألومنيوم سنويا مما يجعلها من أكبر خمسة منتجين للألومنيوم الأولي في العالم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة