اقتصاد

"حبة السم".. خطة "تويتر" لإحباط محاولة "ماسك" السيطرة على الشركة
تاريخ النشر: 16 أبريل 2022 6:06 GMT
تاريخ التحديث: 16 أبريل 2022 9:10 GMT

"حبة السم".. خطة "تويتر" لإحباط محاولة "ماسك" السيطرة على الشركة

أعلنت شركة "تويتر" عن خطة "حبة السم" لإحباط محاولات الرئيس التنفيذي لشركة "تسلا" للسيارات إليون ماسك، السيطرة على الشركة، وفق تقرير لصحيفة "الغارديان". وبحسب

+A -A
المصدر: إرم نيوز

أعلنت شركة ”تويتر“ عن خطة ”حبة السم“ لإحباط محاولات الرئيس التنفيذي لشركة ”تسلا“ للسيارات إليون ماسك، السيطرة على الشركة، وفق تقرير لصحيفة ”الغارديان“.

وبحسب الصحيفة، عرض ماسك شراء ”تويتر“ مقابل 43.4 مليار دولار، بحجة أنه يريد إطلاق إمكاناته غير العادية لدعم حرية التعبير والديمقراطية في العالم.

وقالت إنه ردا على ذلك وافق مجلس إدارة ”تويتر“ أمس الجمعة، بالإجماع على خطة من شأنها أن ”تسمح للمساهمين الحاليين بشراء الأسهم بخصم كبير من أجل تخفيف ممتلكات المستثمرين الجدد“.

وأضافت أن ”الطريقة المعروفة باسم حبة السم في عالم المال، تشير إلى أن تويتر ستحارب ماسك لمنع استيلائه على الشركة، وأن القرار سيدخل حيز التنفيذ إذا استحوذ المساهم على أكثر من 15 ٪ من الشركة في صفقة لم يوافق عليها مجلس الإدارة وتنتهي في 14 نيسان/أبريل 2023“.

ووفقا للصحيفة، أعلنت شركة ”تويتر“ في بيان صدر عنها، أن ”الخطة لا تمنع مجلس الإدارة من التعامل مع الأطراف أو قبول اقتراح استحواذ إذا كان المجلس يعتقد أن ذلك في مصلحة تويتر ومساهميه“.

ولفتت إلى أن ”رد تويتر هو أحدث تطور في جدال بين الملياردير وموقع التواصل الاجتماعي الذي يعتبر ماسك نفسه مستخدمًا متعطشًا فيه“.

وكشف ماسك في 4 الشهر الجاري، أنه أصبح أكبر مساهم في شركة ”تويتر“ باستحواذه على 9.2٪ من أسهم الشركة في الأشهر الأخيرة، فيما أعرب موظفو الشركة عن قلقهم بشأن الشكل الذي ستبدو عليه شركة يسيطر عليها ماسك.

وفي اجتماع أكد الرئيس التنفيذي لـ“تويتر“، باراج أغراوال، للموظفين أن الشركة لن تكون رهينة بسبب الاستحواذ.

وجاء في تقرير الصحيفة، أن ”قلة من الخبراء على استعداد للتكهن بما سيحدث بعد ذلك، لكن حرب العطاءات قد تكون في الأفق، فيما ذكرت تقارير أن ”شركة Thoma Bravo LP اتصلت بتويتر للتعبير عن رغبتها في تقديم عرض منافس لعرض ماسك“.

ويواجه ماسك إجراءات قانونيًة بعد شرائه أسهما في ”تويتر“، إذ رفع مستثمر دعوى قضائية ضد المليادرير لفشله في الكشف عن شرائه للأسهم قبل الموعد النهائي المطلوب للقيام بذلك.

وأشارت ”الغارديان“ إلى أن ”الدعوى تأتي في الوقت الذي يواجه فيه ماسك تحقيقات من قبل هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية بشأن أنشطته الاستثمارية، بما في ذلك مزاعم تداول داخلي تتعلق بتغريداته الخاصة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك