شركات طيران إماراتية توقف رحلاتها إلى أربيل

شركات طيران إماراتية توقف رحلاتها إلى أربيل

أبوظبي – قالت شركات طيران الإمارات وفلاي دبي والاتحاد الإماراتية في بيانات منفصلة اليوم الأحد، إنها علقت رحلات الطيران إلى أربيل بسبب مخاوف أمنية مع تدمير تنظيم داعش لمدن قديمة في شمال العراق.

وقالت شركة فلاي دبي للطيران الاقتصادي إنها أوقفت الرحلات مؤقتا إلى أربيل والسليمانية بسبب توسع النشاط العسكري في شمال البلاد.

وكانت رصاصات أصابت إحدى طائرات الشركة أثناء هبوطها في بغداد في يناير كانون الثاني.

وقالت شركة الاتحاد ومقرها أبوظبي إنها علقت الرحلات إلى أربيل اعتبارا من السادس من مارس آذار حتى إشعار آخر بسبب ”الوضع الأمني المتدهور في العراق“.

وعلقت طيران الإمارات رحلاتها أيضا إلى أربيل اعتبارا من السابع من مارس آذار، وأجلت خططا لاستئناف الرحلات إلى بغداد والتي قالت الشهر الماضي إنها ستستأنف يوم أول مارس آذار بعد حادث فلاي دبي.

وقالت الشركة إنها تأمل أن تتمكن من استئناف خدماتها إلى بغداد وأربيل بمجرد أن تسمح بذلك ظروف التشغيل.

وقال متحدث باسم الشرطة إنها تحتاج لتقييم كل جزء من العملية في الوقت الحالي ولا يمكنها استئناف التشغيل حاليا.

وبحسب رويترز أكدت فلاي دبي أنها ما زالت تسير رحلات إلى بغداد في حين ما زالت رحلات الاتحاد إلى بغداد معلقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com