شركات

يخوت تعمل بالطاقة الشمسية والكهرباء.. جديد "فولكس فاغن" في 2022
تاريخ النشر: 01 فبراير 2021 8:35 GMT
تاريخ التحديث: 01 فبراير 2021 11:00 GMT

يخوت تعمل بالطاقة الشمسية والكهرباء.. جديد "فولكس فاغن" في 2022

أعلنت شركة فولكس فاغن عن مشروع جديد لصناعة يخوت تعمل بالطاقة الشمسية والكهرباء في العام 2022، وفق موقع "كار آند درايفر". وعقدت"فولكس فاغن" شراكة مع "Silent

+A -A
المصدر: لارا ثابت - إرم نيوز

أعلنت شركة فولكس فاغن عن مشروع جديد لصناعة يخوت تعمل بالطاقة الشمسية والكهرباء في العام 2022، وفق موقع ”كار آند درايفر“.

وعقدت“فولكس فاغن“ شراكة مع ”Silent Yachts“ النمساوية لإطلاق هذا المشروع باستخدام منصتها للسيارات الكهربائية (MEB)، ومصمم بواسطة العلامة التجارية المملوكة لها (Cupra).

وتعد ”فولكس فاغن“ علامة تجارية رائدة في مجال صناعة السيارات، لكن العملاق الألماني يهدف إلى توسيع آفاق جديدة من خلال مشاريع جديدة ومبتكرة.

وبعد 84 عاما من إنتاج السيارات، تقوم فولكس فاغن بتبديل التروس والدخول في لعبة اليخوت، وذلك عن طريق نقل منصة مركباتها الكهربائية إلى أعالي البحار على شكل يخت جديد يعمل بالطاقة الشمسية والكهرباء.

وبالنسبة للمبتدئين، فقد أنتجت شركة ”Silent Yachts“ أول يخت في العالم يعمل بالطاقة الشمسية، وزادت شعبيتها على مدار السنوات القليلة الماضية بسبب عدم وجود ضوضاء أو انبعاثات أو أبخرة أو اهتزازات.

وقال مايكل غوست، رئيس المنتج الإستراتيجي لمجموعة ”فولكس فاغن“ وكبير مسؤولي الأمن للعلامة التجارية، إن ”الخطة الحالية هي تركيب ما يصل إلى ست بطاريات لكل يخت لتوليد 500 كيلوواط من الطاقة لليخوت التي يبلغ ارتفاعها نحو 50 قدما“.

وأضاف غوست أن ذلك ”سيمكن السفينة من الإبحار طوال الليل دون توقف وأيضا تشغيل وسائل الراحة على متنها“.

وتهدف ”فولكس فاغن“ إلى أن يقوم فريق ”Cupra“ بتصميم نسخة جديدة من اليخت العامل بالطاقة الشمسية من ”Silent Yatchs“، بحيث تكون هذه النسخة مدعومة من مجموعة نقل الحركة الكهربائية لشركة ”فولكس فاغن“ MEB المستخدمة في سيارات (ID.3 و ID.4).

ويعد الهدف المعلن للشركتين، هو إنشاء يخت يعمل بالطاقة الشمسية مع محرك ”MEB“ ومصمم بواسطة ”Cupra“  في عام 2022.

وبعد أربع سنوات، تتمثل الخطة في إنتاج ما لا يقل عن 50 يختا كل عام، أو أكثر إذا لزم الأمر.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك