اقتصاد

إيلون ماسك: تسلا لن تبدأ إنتاج سيارة رودستر الخارقة قبل 2022
تاريخ النشر: 30 يناير 2021 9:24 GMT
تاريخ التحديث: 30 يناير 2021 11:35 GMT

إيلون ماسك: تسلا لن تبدأ إنتاج سيارة رودستر الخارقة قبل 2022

كشفت شركة صناعة السيارات الكهربائية "تسلا" النقاب عن نموذج إس بليد S Plaid أمس، وأكد الملياردير الأمريكي إيلون ماسك والرئيس التنفيذي للشركة أن سيارة رودستر

+A -A
المصدر: لارا ثابت -إرم نيوز

كشفت شركة صناعة السيارات الكهربائية ”تسلا“ النقاب عن نموذج إس بليد S Plaid أمس، وأكد الملياردير الأمريكي إيلون ماسك والرئيس التنفيذي للشركة أن سيارة رودستر الخارقة التي طال انتظارها لن تدخل حيز الإنتاج حتى عام 2022.

وكتب ماسك في تغريدة عبر حسابه، أن إنتاج سيارة رودستر ليس من المقرر أن يبدأ حتى العام المقبل (2022)، كما نأمل أيضاً الانتهاء من نموذج أولي قابل للقيادة في نهاية الصيف، قبل تاريخ بدء الإنتاج المخطط له.

كما يُعزى هذا التأخير إلى تطوير مجموعة نقل الحركة الثلاثية الجديدة من تسلا وتصميم بطاريات جديدة، وليس هذا فقط بل التصميم والعتاد الداخلي للسيارة.

وتم عرض الجيل الثاني من سيارة رودستر لأول مرة في أواخر عام 2017 ، ولن تكون سيارة رودستر أول سيارة من تسلا تؤجل تاريخ الإنتاج، فقد واجه إطلاق الطراز 3 الصالون تأخيرات كبيرة في الإنتاج.

ووفقاً لتسلا، فإن سيارة رودستر ستكون قادرة على الوصول من 0-60 ميل في الساعة في 1.9 ثانية، وهو إنجاز مشابه لما تم المطالبة به في طراز S Plaid.
كما يُزعم أيضًا أن سيارة رودستر، التي تتميز بغطاء زجاجي قابل للإزالة وإطار خلفي ملفوف لمنحها مظهرًا مشابهًا لسيارة مازدا MX-5 RF – ستبلغ سرعتها القصوى أكثر من 250 ميلا في الساعة.

وكشف ماسك أن بطارية السيارة التي تبلغ قوتها 200 كيلو واط في الساعة تمكنها من الحصول على نطاق يبلغ 620 ميلاً.

وقبل ذلك، كشفت تقارير، حول وصول رودستر إلى الطرق في عام 2020 ، بسعر مبدئي من 250 ألف دولار (حوالي 189 ألف جنيه إسترليني) لأول 1000 سيارة، وسيتم تسعير الوحدات اللاحقة من 200000 دولار (151،020 جنيهًا إسترلينيًا).

وأكد ماسك، أن رودستر ستكون مثل طرازات تسلا الأخرى، سيتم تجهيزها بأحدث تقنيات القيادة الذاتية للشركة، وكما ستدعم رودستر تحديثات البرامج تلقائياً، مما يعني إمكانية تعزيز الأداء والميزات المستقلة وأنظمة السلامة حتى بعد شراء السيارة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك