مصر: سياسة إيران تجاهنا متباينة

مصر: سياسة إيران تجاهنا متباينة

المصدر: إرم- من أحمد الساعدي

قال رئيس بعثة رعاية المصالح المصرية في إيران، السفير خالد عمارة، إن سياسة إيران تجاه مصر متباينة المواقف على الصعيد الداخلي، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن القاهرة لم تقدم دعوة إلى طهران لحضور المؤتمر الاقتصادي المقرر عقده في شرم الشيخ منتصف آذار/ مارس المقبل.

ولفت عمارة في تصريح للصحفيين السبت، إلى أن حجم التجارة بين مصر وإيران يبلغ نحو 500 مليون دولار، مضيفا أن زيادة أو نقص حجم التجارة بين البلدين رهن بالعقوبات المفروضة على إيران.

وتابع: ”حال رفع تلك العقوبات فمن المتوقع أن يزيد حجم التجارة بين البلدين، أما لو تواصلت العقوبات فقد يتراجع“.

وفيما يتعلق بإمكانية استئناف حركة السياحة الإيرانية لمصر، قال عمارة إن شركات السياحة الإيرانية هي التي أخلت بشروط التعاقد المبرم في هذا الشأن بين البلدين، مضيفا: ”ليس لدينا مانع من عودة السياحة الإيرانية إلى مصر بشرط التزام الشركات الإيرانية ببنود الاتفاق الموقع مع نظيرتها المصرية“.

وفي تشرين الأول/ أكتوبر من عام 2013 توقفت السياحة الإيرانية لمصر نهائيا.

وحول وجود طلبات من مستثمرين إيرانيين للاستثمار في مصر، قال إنه لا توجد في الوقت الراهن أي طلبات في هذا الصدد من مستثمرين إيرانيين ولم يتقدم أحد لهذا الأمر، مضيفا أن الاستثمارات الإيرانية المشتركة في مصر تتركز في شركتين وبنك.

وشدد السفير خالد عمارة على أن إيران دولة مهمة جدا في المنطقة، لكن يجب ألا يكون دورها على حساب الأمن القومي العربي أو المصلحة المصرية، مؤكدا أن أي شيء يؤثر على الأمن القومي المصري ستتحرك مصر على الفور لمواجهته.

وعن رؤيته للعلاقات السياسية بين مصر وإيران، قال إن العلاقات تاريخية بين البلدين منذ فترة طويلة، وتسير في مسارات مختلفة سياسية واقتصادية وهناك تواصل بين المجتمعين المصري والإيراني.

وحول وجود جالية مصرية في إيران قال يوجد نحو 120 مصريا في إيران اغلبهم تجار، وهم على تواصل دائم مع السفارة، موضحا: ”سنعقد لجنة انتخابية في السفارة خلال الانتخابات البرلمانية المقبلة للمصريين في إيران“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com