هل تستفيد ”سامسونغ“ من الحرب التجارية بين واشنطن وبكين؟

هل تستفيد ”سامسونغ“ من الحرب التجارية بين واشنطن وبكين؟

المصدر: شوقي عبدالعزيز - إرم نيوز

يرجح خبراء التكنولوجيا والعلوم التقنية أن تعود الحرب التجارية ”المشتعلة“ بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين، بالفائدة على شركة هواتف ”سامسونغ“ الذكية.

إلا أن ذات الحرب ستؤثر على إجمالي الطلب العالمي على الهواتف العام الجاري، خاصة بالنسبة لشركتي ”أبل“ الأمريكية و“هواوي“ الصينية، وبحسب تقرير لموقع ”techradar“ التقني.

وقالت ميا هوانغ، وهي محللة في شركة ”TrendForce“ المختصة بأبحاث السوق، إن ”الطلب أصبح ضعيفًا أكثر مما كان متوقعًا، بسبب الحرب التجارية الجارية بين الولايات المتحدة والصين“.

وأضافت، وفقًا للتقرير، ”لقد توقعنا سابقًا أن يصل إجمالي حجم إنتاج الهواتف الذكية لهذا العام إلى حوالي 1.4 مليار وحدة، بنسبة انخفاض 3.7% عن عام 2018، ولكننا خفضنا الآن هذا التقدير إلى 7%“.

ورغم توقف المحادثات التجارية بين واشنطن وبكين، إلا أن الهواتف الأفضل مبيعًا لهذا العام، هي: ”سامسونغ، هواوي، أبل، أوبو، شاومي وفيفو“.

وأشار تقرير الموقع التقني إلى أن ”سامسونغ“ أنتجت 293 مليون هاتف ذكي، الأمر الذي دفع لرفع مستوى التوقعات لحجم إنتاج ”سامسونغ“  ليصل لأكثر من 300 مليون وحدة، في حين أنتجت ”هواوي“ 205 ملايين وحدة في عام 2018.

وأوضحت المحللة هوانغ ”أنه بسبب التقلبات الهائلة في السوق والتأثيرات المحتملة على الشحنات التي قد تنشأ عن مفاوضات مجموعة العشرين G20، فإننا نتوقع أن يصل إجمالي حجم إنتاج هواوي هذا العام إلى أقل من 200 مليون وحدة“.

ورغم أن ”هواوي“ تُسيطر على الأسواق الرئيسة في أوروبا وأمريكا الجنوبية“، إلا أن المحللة هوانغ قالت، إن شركة ”سامسونغ“ المنافسة لها تاريخ طويل في تلك الأسواق، ومن المتوقع أن تظهر كمستفيد مباشر من المخاطر السياسية والاقتصادية.

وكان مؤسس شركة ”هواوي، رن تشنغفي، قد أشار إلى أن إيرادات الشركة قد تستمر في الانخفاض إلى نهاية هذا العام، ولكن الحظر الأمريكي لن يؤدي إلى انخفاض النمو.