كيف تحقق ”هواوي“ الأرباح في سوق الهواتف؟ – إرم نيوز‬‎

كيف تحقق ”هواوي“ الأرباح في سوق الهواتف؟

كيف تحقق ”هواوي“ الأرباح في سوق الهواتف؟

المصدر: محمد عادل - إرم نيوز

أعلنت شركة ”هواوي“ عن استمرارها في تحقيق عائدات سنوية قوية في 2018 ، وصلت إلى 107 مليارات دولار، بزيادة 19.5% عن عوائدها السنوية في 2017، وذلك على الرغم من كافة العقبات التي واجهتها نتيجة الادعاءات الأمريكية، بأن الشركة تعمل عن كثب مع الحكومة الصينية وتنقل معلومات حساسة حول شعوب العالم، من خلال معداتها وتقنيات بنية الاتصالات التحتية، التي تدعم معظم شبكات خدمات الموبايل والاتصالات على مستوى العالم.

قاد قطاع الهواتف الذكية داخل شركة ”هواوي“ نجاحها الأول لتخطي عائداتها السنوية عتبة الـ 100 مليار دولار، حيث وصل حجم مبيعات أجهزة الشركة الذكية المحمولة، إلى 200 مليون جهاز خلال العام الماضي بإجمالي 52 مليار دولار، لتكون هذه أول مرة يحتل قطاع الموبايلات نصيب الأسد من العائدات السنوية للشركة طوال تاريخها، بالتزامن مع تراجعها في قطاع معدات البنية التحتية لشبكات الاتصالات وخدمات الموبايل بمعدل 1.3% مقارنة بعائداتها في 2017، وذلك بعد التكتل الذي تحاول الولايات المتحدة تكوينه ضدها من دول العالم لمقاطعة التعاقد معها، بحجة تعاونها مع الحكومة الصينية وكونها ذراعها الاستخباراتي الذي يجمع بيانات حساسة حول شعوب العالم.

لكن يبقى السؤال المثير، كيف تمكنت ”هواوي“ من إقناع المستخدمين على شراء هواتفها في ظل هذا الضغط العالمي؟.

حاولت الشركة خلال العام الماضي، تقديم المزايا الجديدة التي تصل لأول مرة إلى سوق الموبايل على متن هواتفها، فعلى سبيل المثال كان هاتفها Mate 20 Pro  أول هاتف على مستوى العالم يحظى بميزة الشحن العكسي Reverse Charging، وهي تتمثل في إمكانية شحن الهواتف والأجهزة المختلفة التي تدعم الشحن اللاسلكي عبر وضعها على ظهر هاتفها كي يتم استخدامه كمنصة شحن لاسلكية، ومن بعدها طورت ”سامسونغ“ تلك الميزة في هواتفها جلاكسي S10 هذا العام.

تطورات سريعة

وسابقت ”هواوي“ منافستها ”سامسونغ”، التي تتربع على عرش الشركات الأكثر مبيعًا للهواتف الذكية على مستوى العالم، إلى تقديم تصميم الشاشة الجديد الخالي تمامًا من أي ”نوتش“ من خلال وضع الكاميرا داخل الشاشة نفسها، وذلك بالاعتماد على تقنيتها الخاصة المتمثلة في تصنيع الجزء العلوي من الشاشة بشكل منفصل عن بقيتها بحيث تكون شفافة، بالتالي لن تحتاج الشركة إلى إجراء ثقب كبير مباشرة داخل الشاشة، كما هو حال هاتف سامسونغ جلاكسي A8s، حيث إن سامسونغ أجرت ثقبًا يحتل 6 مم من الشاشة، بينما ”هواوي“ فتحت فقط 4.5مم، ورغم الفارق الضئيل، فإن الشركة الصينية تزعم أن فتحتها تشغل مساحة أقل 50% من ما يشغله ثقب نظيرتها الكورية.

وتركز ”هواوي“ أيضًا على العائلة الفرعية لهواتفها Honor التي عادة ما تقدم مزايا جديدة متفردة سواء على مستوى التصوير أو على مستوى التصميم والأداء، بحيث تقدم من خلالها هواتف بجودة عالية وإمكانات مميزة وفي نفس الوقت بأسعار تنافسية، بالتالي تسمح لأكبر قطاع من مستخدمي الهواتف الذكية أن يكونوا ضمن المستمتعين بتقنياتها وأجهزتها الذكية.

وتطورت سريعًا إمكانات هواتف ”هواوي“ بشكل ملحوظ الفترة الماضية، فقد نجح هواوي Mate 20 Pro في أن يلفت انتباه العالم من عشاق التصوير والمحترفين كبديل احترافي عن كاميرات التصوير لالتقاط صورة مميزة في جميع الظروف الصعبة، وكذلك التصوير في ظروف الإضاءة الخافتة والليلية، كما تألق هاتفها الأحدث P30 Pro بميزة عشرة مستويات من التكبير بحيث يمكن لمستخدم تكبير المشهد دون خسارة جودة الصورة أو اهتزاز اللقطة عند تصويرها، وذلك من خلال الاستعانة بتصميم ثوري للعدسة المكبرة وتقديمها بشكل مخروطي يقوم بتجميع أكبر كم من الإضاءة لتسليطها على العدسة، إلى جانب تزويد الكاميرا بعدساتها الأربعة بميزة الثبات البصري المزدوج Dual OIS.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com