إضراب عمالي في إيطاليا يشل الحياة العامة

إضراب عمالي في إيطاليا يشل الحياة العامة

روما- شهدت إيطاليا، الجمعة، إضراباً عمالياً شل الحياة في القطاعات الرئيسية للنشاط الاقتصادي الخاص والعام ولا سيما حركة المواصلات داخل المدن وخطوط القطارات والملاحة الجوية.

وقالت التلفزة الحكومية إن الإضراب ”التزم به المنتمون إلى أكبر نقابتين عماليتين في البلاد (الاتحاد العام الإيطالي للعمل والاتحاد الإيطالي للعمل)، واستمر لثماني ساعات أمس (من التاسعة صباحاً وحتى الخامسة من بعد الظهر بالتوقيت المحلي)“.

وأضافت أنه ”جاء احتجاجاً على السياسات الاقتصادية والاجتماعية لحكومة رئيس الوزراء ماتيو رينزي“.

ووفق المصدر ذاته، يتمثل الهدف الرئيسي من الإضراب في الاحتجاج ”قانون الوظائف“ الذي طرحه رئيس الوزراء رينزي واعتمد من قبل البرلمان الاسبوع الماضي، ويهدف إلى إصلاح سوق العمل، وتشجيع التوظيف، من خلال تسهيل تسريح العمال والحد من الحقوق والحماية للعاملين في السنوات الأولى من العقد.

من جانب آخر، ذكر بيان مشترك صادر عن النقابتين المنفذتين للإضراب، أن ”المواصلات داخل المدن الكبرى قد تعطلت أثناء اليوم بنسبة سبعين في المائة، وخطوط القطارات والملاحة الجوية بنسبة خمسين في المائة، حيث ألغيت مائتي رحلة لشركة الخطوط الجوية الإيطالية (أليتاليا)“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com