البرازيل.. هبوط إنتاج ومبيعات السيارات في نوفمبر

البرازيل.. هبوط إنتاج ومبيعات السيارات في نوفمبر

ساو باولو- تراجع إنتاج ومبيعات السيارات في البرازيل في تشرين الثاني/ نوفمبر مما يشير إلى أن الزيادة المعتادة في الطلب في أواخر العام لم تكن كافية لإنقاذ السوق من أكبر هبوط في 15 عاما.

وقال اتحاد مصنعي السيارات في البرازيل (أنفافيا) الخميس إن إنتاج السيارات هبط 9.7 % في حين انخفضت المبيعات 4 % في تشرين الثاني/ نوفمبر عن الشهر السابق.

وارتفع المتوسط اليومي للمبيعات إلى حوالي 15 ألف مركبة وهي أسرع وتيرة للعام مع زيادة الطلب في نهاية العام، ومع هذا فإن المبيعات في تشرين الثاني /نوفمبر تبقى منخفضة 3 % عن الشهر نفسه من العام الماضي مع استمرار تضرر السوق من تشديد الائتمان وضعف ثقة المستهلكين.

وانخفضت المبيعات منذ بداية العام بأكثر من 8 % عن الفترة نفسها من 2013 في حين هبط الإنتاج حوالي 15 % متجها نحو تسجيل أسوأ أداء سنوي منذ 1999.

والبرازيل واحدة من اكبر خمسة أسواق للسيارات في العالم وقاعدة مهمة لعمليات شركات فيات كرايزلر الايطالية وفولكسفاجن الألمانية وجنرال موتورز وفورد موتور الأمريكيتين.

وظلت فيات أكبر بائع للسيارات والشاحنات الخفيفة في البرازيل في تشرين الثاني /نوفمبر مع بيعها 54900 مركبة جديدة في حين جاءت جنرال موتورز في المرتبة الثانية وباعت حوالي 51100 من سيارات الركوب. وهبطت مبيعات فولكسفاجن بشكل حاد إلى حوالي 43900 سيارة وحافلة خفيفة.

وباعت فورد حوالي 28200 مركبة.

وإجمالا أنتج مصنعو السيارات في البرازيل حوالي 264800 سيارة وشاحنة وحافلة جديدة الشهر الماضي في حين بلغ إجمالي المبيعات حوالي 294700 مركبة وفقا لبيانات نشرها أنفافيا.