بعد 4 سنوات من الانسحاب.. ”مرسيدس“ تستأنف عملها في مصر

بعد 4 سنوات من الانسحاب.. ”مرسيدس“ تستأنف عملها في مصر

المصدر: إيمان حكيم - إرم نيوز

أعلنت شركة ”مرسيدس بنز“ العالمية للسيارات استئناف عملها في السوق المصرية، بعد 4 سنوات من المغادرة في أعقاب تردي الوضع الاقتصادي بالبلاد.

وفي العام 2015 أعلنت الشركة انسحابها من مصر، وذكرت حينها أنها ”باعت 4255 سيارة فقط في مصر خلال العام 2014، ورأت أن التوريد لمصر سيكون أقل تكلفة من التصنيع المحلي“.

وقالت الشركة، في بيان صدر عنها، الجمعة، إن ”مصر تعد موقعًا جذابًا وتنافسيًا للإنتاج والدعم اللوجستي“، معلنة عن إنشاء مصنع تجميع جديد لسيارات ”مرسيدس بنز“ في مصر بالتعاون مع شريك تجاري محلي، لم تكشف عن هويته.

وأشارت الشركة إلى أنّها ”تجري مناقشات مع الحكومة المصرية، في إطار ثقة الشركة العالمية على توسيع عملها بالسوق المصرية“، مؤكدة أن ”مرسيدس بما تمتلكه من خبرة بمفاهيم التنقل الحديثة على استعداد لدعم الدولة المصرية في المشاريع ذات الصلة“.

وأوضحت الشركة أنّ ”هناك محادثات حول مشاركة الشركة في مشروعات البنية التحتية بمصر، وفي العاصمة الإدارية الجديدة، والعديد من المدن الذكية التي يجري إنشاؤها حاليًا“.

وأشادت الشركة بالتعاون مع الحكومة المصرية، حيث جرت مناقشات خلال الفترة الأخيرة، من بينها لقاء جمع الرئيس عبدالفتاح السيسي بعضو مجلس إدارة الشركة ماركوس شافر في القاهرة.

وتكشف عودة شركة ”مرسيدس“ عن استقرار لمعدلات الاقتصاد المصرية، التي أعطت طمأنينة للمستثمرين والشركات الأجنبية للعودة من جديد إلى السوق المصرية، بعدما انسحبت من السوق المصرية جملة من شركات السيارات، من بينها ”جنرال موتورز“ العالمية، التي أعلنت خروجها من العمل بمصر، و“إنتل  Intel العالمية“، التي أغلقت مكاتبها العاملة بقطاع التدريب والتطوير الهندسي.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com