اقتصاد

القاهرة تلاحق رجل أعمال مصري في الجزائر
تاريخ النشر: 05 نوفمبر 2014 23:53 GMT
تاريخ التحديث: 05 نوفمبر 2014 23:57 GMT

القاهرة تلاحق رجل أعمال مصري في الجزائر

142 عاملا مصريا يقدمون شكاوى ضد أحد رجال الأعمال المصريين المقيمين في الجزائر، نتيجة عدم صرف مستحقاتهم المالية.

+A -A
المصدر: القاهرة- من محمود غريب

ذكرت وزارة الخارجية المصرية أن سفارتها في الجزائر تتابع بالتنسيق الكامل مع المكتب العمالي بالسفارة بشكل مكثف ومستمر، شكاوى عدد من العمال المصريين (142 عاملاً) ضد أحد رجال الأعمال المصريين المقيمين في الجزائر، نتيجة عدم صرف مستحقاتهم المالية، حيث سعت السفارة بالتعاون مع المكتب العمالي إلى إقناع رجل الأعمال بالتفاوض مع العمال ودفع مستحقاتهم المتأخرة، إلا أنه لم يستمع لمطالبات السفارة والمكتب العمالي في هذا الصدد.

وذكرت الخارجية أن سفير مصر في الجزائر عمر أبو عيش اجتمع بممثلين عن العمال المصريين بمقر السفارة، كما قامت السفارة بإيفاد المستشار العمالي التابع لوزارة القوى العاملة والهجرة إلى مدينة سطيف حيث يتواجد العمال لمتابعة شكواهم والالتقاء بهم، فضلاً عن الاتصال بوالي المدينة لمطالبته بإقناع الشركاء الجزائريين بصرف جزء من رواتب العمال المتأخرة لمواجهة أعباء المعيشة، حيث رفضوا ذلك.

وقامت السفارة المصرية في الجزائر بالتواصل مع السلطات الجزائرية المعنية لاتخاذ الإجراءات القانونية ضد رجل الأعمال المصري وتقديم كافة التسهيلات الممكنة للعمال لحين حصولهم على مستحقاتهم المالية منه، فضلاً عن العمل على إقناع العمال المصريين باللجوء إلى الوسائل القانونية لاسترداد مستحقاتهم مع منحهم شهادة قنصلية بكافة الوقائع سالفة الذكر لإثبات حقهم أمام القضاء.

وعرضت السفارة المصرية إمكانية تسهيل عودة من يرغب من العمال في العودة إلى مصر.

وفي ضوء التنسيق القائم بين وزارتي الخارجية والقوى العاملة، قامت وزارة القوى العاملة والهجرة بإبلاغ نيابة الأموال العامة ومكتب المستشار النائب العام بالواقعة لطلب اتخاذ الإجراءات القانونية ضد رجل الأعمال المصري، وجارٍ متابعة تطورات المشكلة لحين التوصل إلى حل لها يضمن الحفاظ على مستحقات العمال المصريين.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك