تحديد موعد وشروط ”المزاد العلني الثاني“ لبيع ممتلكات رجل الأعمال السعودي معن الصانع

تحديد موعد وشروط ”المزاد العلني الثاني“ لبيع ممتلكات رجل الأعمال السعودي معن الصانع

المصدر: فريق التحرير

كشفت محكمة التنفيذ في الخبر و“تكتل إتقان“ عن شروط وموعد انطلاق أعمال المزاد العلني الثاني لبيع أصول وممتلكات رجل الأعمال السعودي معن الصانع وشركة سعد للتجارة والمقاولات، محددتين يوم الأحد المقبل (6 مايو) موعدًا لبدء عمليات البيع.

وسيستضيف فندق ”الموفنبيك – الخبر“  المزاد العلني في  قاعة ”المها“ ابتداء من يوم الأحد المقبل، وسيتمر حتى انتهاء المعروضات من البيع، وفق ما ذكره ”تكتل إتقان“ المشرف على أعمال المزاد العلني.

ووفق ”تكتل إتقان“، سيتم بيع أكثر من 30 مستودعًا تحتوي على أنواع من الرخام ذات التصنيف ”الممتاز“ والسيراميك، بكمية تقدر بنحو 3 ملايين متر مربع، إضافة إلى بيع محتويات أكثر من 25 مستودعًا تحتوي على أدوات منزلية ومكتبية وأثاث وسجاد وديكورات، وتحف، وأجهزة كهربائية، وأدوات مطبخ، وأدوات صحية، وقرطاسية، وقطع غيار سيارات، ومواد بناء، ومكيفات مركزية، وقطع غيار للتكييف، ومضخات مياه، وسلالم كهربائية“.

وأورد ”تكتل إتقان“ شروط المزايدة بما يلي:

– سيتم بيع المنقولات وفق مجموعات ”مصنفة“.

– يسمح بالمعاينة فقط من قبل المسجلين لدى تكتل إتقان.

– يتوجب إحضار ما يثبت الملاءة المالية للدخول في المزاد.

– يحق لكل من قام بالتسجيل معاينة المجموعة الراغب بالمزايدة عليها على الطبيعة في مركز سعد الصناعي بالدمام على طريق الإحساء ومراجعة محتوياتها وكمياتها معاينة ”نافية للجهالة“.

– بعد المعاينة يتقدم راغبو المزايدة بظرف مغلق يحتوي على: القيمة التي حددها لشراء المجموعة وفق الشروط المدرجة للمزايدة، وشيك مصرفي باسم محكمة التنفيذ بالخبر- قضية معن الصانع- بالمبلغ المحدد كدفعة مقدمة لكل مجموعة.

– يتم فتح الأظرف وإطلاق المزايدة العلنية في اليوم المحدد للمزاد.

– في حال رسو المزاد على أحد المزايدين يعتبر الشيك المقدم جزءًا من الثمن.

– يسقط خيار المجلس عند رسو المزاد.

– يسدد المشتري نسبة 2.5% من قيمة المشتريات بشيك مصدق باسم تكتل إتقان.

وشهد المزاد الأول لبيع ممتلكات الصانع الذي أقيم في المنطقة الشرقية في الـ18 من آذار (مارس) الماضي، واستمر 7 أيام، إقبالًا لافتًا بحضور أكثر من 13.8 ألف شخص، تم خلالها بيع أكثر من 1142 سيارة وشاحنة وحافلة ومقطورة ورافعة ومعدة ثقيلة، بقيمة قدرت بنحو 50 مليون ريال سعودي (حوالي 14 مليون دولار).

وذكرت صحيفة ”الاقتصادية“ أن ”الدائرة المشتركة بمحكمة التنفيذ بالخبر“ بدأت ”بصرف مستحقات الدائنين للديون الممتازة من الموظفين والعمالة الذين لهم حقوق على المنفذ ضدهما (معن عبدالواحد الصانع وشركة سعد للتجارة والمقاولات) وذلك من حصيلة المزاد الأول“.

وتخلفت مجموعة سعد التي يديرها رجل الأعمال السعودي معن الصانع عن سداد ديون في 2009، في أكبر انهيار مالي تشهده المملكة، لتتحمل بنوك محلية ودولية ديونًا غير مسددة بنحو 22 مليار دولار.

وضمن سعي المملكة لاجتثاث الفساد وتنفيذ مبدأ محاسبة الجميع، أمر ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، في شهر أكتوبر العام الماضي، بالقبض على الصانع بسبب عدم سداد الديون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com