اقتصاد

"فيمبلكوم" تؤكد انتهاء الخلافات مع...
تاريخ التحديث:
تاريخ النشر:

"فيمبلكوم" تؤكد انتهاء الخلافات مع الجزائر

الرئيس التنفيذي للمجموعة يؤكد أن توقيع العقد النهائي مع الحكومة سيتم قبل نهاية العام الجاري.

+A -A
المصدر: الجزائر- من سهيل الخالدي

قال الرئيس التنفيذي لمجموعة ”فيمبلكوم“ جو لوندر، التي استحوذت على شركة الهواتف النقالة الجزائرية المعروفة باسم ”جازي“، إن العقد النهائي مع الحكومة الجزائرية سيتم توقيعه قبل نهاية العام الجاري.

وأكد أن التحضيرات للعقد النهائي تجري جيدا بعد تسوية الخلافات المالية والإجرائية.

وقال جو لوندر، بعد خروجه من اجتماع مع وزير المالية الجزائري محمد جلاب الأربعاء: ”إن شركته ستبقي على شعار جازي وستزيد في أجور العاملين، كما أنها ستطلق الجيل الثالث قريبا“.

وأكد أن شركته لاتعاني من أية صعوبات مالية وانها تملك أكثر من 9 مليارات دولار من السيولة، وتعمل في 17 بلدا وتقدم خدماتها لـ750 مليون شخص حول العالم.

وكانت الصفقة بين الحكومة الجزائرية والمجموعة العالمية الروسية ”فيمبلكوم“ تعرضت لعراقيل أثارها، على المستوى القانوني الدولي، نجيب ساويرس وشركته أوراسكوم، المشغل السابق للهاتف الجزائري النقال جازي قبل أن تضطر الحكومة الجزائرية لإيقاف التعامل معه على خلفية عدم دفعه الضرائب ومجموعة أخرى من المخالفات.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك