”معجزة“ صفقات ربع التريليون دولار بين أمريكا والصين تضفي بريقًا على التجارة

”معجزة“ صفقات ربع التريليون دولار بين أمريكا والصين تضفي بريقًا على التجارة
U.S. Deputy National Security Advisor for Strategy Dina Powell (from 2nd L-R), U.S. National Security Adviser H.R. McMaster, White House Chief of Staff John Kelly and U.S. Ambassador to China Terry Branstad join U.S. President Donald Trump as he meets with China's President Xi Jinping and his delegation at the Great Hall of the People in Beijing, China November 9, 2017. REUTERS/Jonathan Ernst

المصدر: رويترز

يتوقع أن يعود الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الولايات المتحدة، اليوم الخميس، معلنا إبرام اتفاقات بأكثر من 250 مليار دولار خلال زيارته لبكين.

وفي حضور ترامب والرئيس الصيني شي جين بينغ، وقعت شركة صناعة الطائرات الأمريكية ”بوينغ“ و“شركة جنرال إليكتريك“ وعملاق الرقائق ”كوالكوم“ اتفاقات بمليارات الدولارات خلال حفل في بكين.

وقال وزير التجارة الصيني تشونغ شان خلال إيجاز صحفي في بكين: ”هذه معجزة بحق“.

وتسلط صفقات ربع التريليون دولار التي اغتنمها ترامب، الضوءَ على مدى حرص الرئيس الأمريكي على الظهور بمظهر المعالج لمسألة عجز التجارة، مع ثاني أكبر اقتصاد في العالم الذي وصفه بأنه ”مرتفع على نحو صادم“.

وصعد ترامب من انتقاده للفائض التجاري الكبير الذي تسجله الصين مع الولايات المتحدة، والذي بلغ 34.6 مليار دولار في سبتمبر/ أيلول، واصفًا إياه بأنه ”محرج“ و“مفزع“ الأسبوع الماضي.

ولكن كثيرًا من المخاوف المستمرة منذ فترة طويلة، والتي تنتاب الشركات الأمريكية بشأن الصين، ما زالت قائمة؛ بما في ذلك دخول السوق الصينية دون قيد، والأمن الإلكتروني، والوجود المتنامي للحزب الشيوعي الصيني الحاكم داخل الشركات الأجنبية.

وأكد وليام زاريت رئيس مجلس إدارة غرفة التجارة الأمريكية في الصين ”هذا (الاتفاق) يظهر أن لدينا علاقات اقتصادية مشتركة قوية ونشطة، لكن ما زلنا بحاجة للتركيز على تمهيد أرض الملعب؛ لأن الشركات الأمريكية ما زالت منقوصة المزايا في القيام بأنشطة أعمال في الصين“.

وشركات التكنولوجيا الأمريكية، مثل ”فيسبوك وغوغل“، غير قادرة -في الغالب- على العمل في الصين، في حين ينبغي على شركتي صناعة السيارات فورد موتور وجنرال موتورز، العمل من خلال مشروعات مشتركة (…) بالإضافة إلى ذلك تواجه أفلام هوليوود نظام حصة صارمًا.

وغالبًا، خلال الزيارات الرسمية، كان الكثير من الاتفاقات ”غير ملزم“ وبه القليل من التفاصيل.

ووقعت كوالكون اتفاقات غير ملزمة بقيمة 12 مليار دولار مع شياومي وأوبو وفيفو، وهي ثلاث شركات صينية منتجة لأجهزة الهاتف المحمول قالت الشركة الأمريكية، إن لديها معها ”علاقات قائمة منذ زمن“. وتحقق كوالكوم بالفعل أكثر من نصف إيراداتها في الصين.

ووقعت بوينغ اتفاقات تجارية بقيمة 37 مليار دولار، لكن التفاصيل المبدئية محدودة، غير أن ترامب ضغط على شي بشدة اليوم الخميس؛ من أجل تحسين الميزان التجاري بين البلدين.

وأبلغ الصحفيين قائلا ”على الولايات المتحدة أن تغير سياساتها؛ لأنها تخلفت كثيرًا في التجارة مع الصين، وبصراحة، مع الكثير من الدول الأخرى“.

وأضاف، أن الإدارات الأمريكية السابقة سمحت لها ”بالخروج عن المسار المنتظم… علينا أن نصلح هذا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة