شلل في مطارات الجزائر بسبب إضراب مهندسي صيانة الطائرات  

شلل في مطارات الجزائر بسبب إضراب مهندسي صيانة الطائرات  

المصدر: جلال مناد- إرم نيوز 

شهدت الرحلات الجوية نحو الخارج في مطارات الجزائر، شللًا بسبب الإضراب المفتوح لمهندسي وفنيي صيانة الطائرات، للمطالبة بمراجعة سلم الوظيفة وشبكة الرواتب.

ووصفت الإدارة العامة لطيران الجزائر، إضراب العمال بأنه ”غير شرعي“، داعية نقابة المحتجين إلى الوقف الفوري للعصيان والعودة سريعًا لوظائفهم، مع إبقاء مطالبهم مفتوحة على طاولة الحوار مع ممثلي اتحاد الشغل.

وأعلنت شركة الخطوط الجوية الجزائرية، اليوم الأربعاء، عن تذبذب رحلاتها الداخلية والخارجية بسبب إضراب الأطقم التقنية للطائرات المملوكة للأسطول الجوي الحكومي.

وقال بيان لطيران الجزائر، ”إنه بعد حركة اجتماعية دون أيّ إنذار من قبل موظفي الصيانة ليلة 24 إلى 25 أكتوبر/تشرين الأول، تعلم شركة الخطوط الجوية الجزائرية زبائنها عن اضطرابات سوف تؤثر على جميع الرحلات على الشبكات المحلية وكذلك الدولية“.

وشهدت مطارات الجزائر، منذ الساعات الأولى لهذا اليوم، فوضى وملاسنات حادة بين المسافرين وموظفي شركة الخطوط الجوية الجزائرية، بعد إلغاء رحلات هامة في الداخل والخارج.

وطالب مسافرون غاضبون بتعويضات عن الضرر الذي لحق بهم، جرّاء توقف حركة الملاحة الجوية، منددين بتكرار مظاهر الاحتجاج لمجرد خلافات مهنية بين الشركة وموظفيها، فيما أرجع آخرون ما حدث إلى ”سوء تسيير“ يطبع قطاع الملاحة الجوية بالجزائر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com