أزمة مصرفية جديدة.. بنك باركليز يعتزم الخروج من مصر

أزمة مصرفية جديدة.. بنك باركليز يعتزم الخروج من مصر

محمود غريب – إرم نيوز

أعلنت مجموعة باركليز العالمية، عن نيتها بيع بنك باركليز مصر وبعض وحدات الأعمال في الأسواق الأخرى بإفريقيا وأوروبا، بهدف إعادة التركيز على مجموعة أعمال أكثر بساطة في قطاعات التجزئة والشركات والاستثمار.

وأشار جيس ستالي الرئيس التنفيذي لمجموعة باركليز العالمية، في بيان الأربعاء، أن المجموعة عازمة خلال الوقت الراهن إدراج بنك باركليز مصر وعدد من وحدات الأعمال الأخرى ضمن قطاع ”باركليز للأعمال غير الإستراتيجية“، وهو قطاع أنشأه البنك في مايو 2014 للإشراف على الأعمال التي ينوي بيعها أو التخارج منها.

وكان مقررًا ضم بنك باركليز مصر إلى مجموعة باركليز إفريقيا المحدودة حال اتفاق الطرفين على البنود التجارية، لكن لم تنجح تلك المفاوضات وتم الإعلان عن انتهاء المباحثات بنهاية 2015.

وفي السابق، أعلن جيس ستالي عن نية بنك ”باركليز بي.ال.سي“ تخفيض حصته البالغة 62.3% بمجموعة باركليز إفريقيا ”BAGL“ على مدار السنتين أو السنوات الثلاث المقبلة، بعد الحصول على موافقات المساهمين والهيئات الرقابية.

وتواجه السوق المصرية أزمة متصاعدة في العملة الأجنبية تدفع البنوك والمؤسسات المالية العالمية البحث عن أسواق أخرى، في ظل مساعٍ حكومية لانتشال القطاع من كبوته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com