كردستان العراق تقترض من البنك الدولي لتسديد رواتب موظفيها

كردستان العراق تقترض من البنك الدولي لتسديد رواتب موظفيها

المصدر: بغداد- محمد كريم

كشف النائبة عن التحالف الكردستاني، نجيبة نجيب، الأربعاء، سعي كردستان العراق الى الاقتراض من البنك الدولي لتسديد موظفيها المتأخرة وتقليل من الأزمة المالية الحادة الإقليم.

وقالت النائبة الكردية في تصريح صحافي، إن ”حصة إقليم كردستان من قروض البنك الدولي شرعية لأننا جزء من العراق وفي حال لم يتم إعطائنا ما نريد فهذا معناه عدم وجود اعتبار للشراكة وتعد مخالفة للدستور الاتحادي“، لافتة إلى أن ”كردستان لا تستطيع دفع رواتب الموظفين وأصبح الشعب يعيش بأوضاع قاسية جداً“.

وأضافت أن ”الإقليم بدأ فعليا بالتحرك للاقتراض من البنك الدولي، ويمكن التنازل عن ذلك في حال دفعت الحكومة المركزية في بغداد جميع رواتب الموظفين والالتزام بالاتفاق النفطي“.

يشار الى ان رئيس حكومة إقليم كردستان نيجيرفان البارزاني طالب في وقت سابق، الحكومة الاتحادية في بغداد بتأمين حصة الإقليم من القروض التي يمنحها المجتمع الدولي للعراق، مشيرا إلى أن قطع موازنة الإقليم من قبل بغداد والحرب ضد تنظيم داعش وإيواء النازحين وهبوط أسعار النفط أبرز التحديات التي تواجه كردستان.

ويعاني إقليم كردستان من أزمة مالية حادة إذ لم تتمكن حكومة الإقليم دفع متأخرات رواتب موظفيها منذ شهر أيلول العام الماضي، فيما تحمل الأحزاب الكردية رئيس إقليم كردستان، مسعود بارزاني مسؤولية تدهور الوضع الاقتصادي والسياسي بالإقليم.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة