السلطات التركية تفرض سيطرتها على بنك آسيا الإسلامي

السلطات التركية تفرض سيطرتها على بنك آسيا الإسلامي

إسطنبول- قالت السلطات التركية  الجمعة إنها قررت ان تضع يدها على بنك آسيا الذي انغمس في نزاع بين الرئيس طيب أردوغان ورجل الدين الإسلامي فتح الله كولن الذي يقيم في الولايات المتحدة.

تأتي هذه الخطوة التي أعلنها جهاز التنظيم والإشراف المصرفي قبل أسبوع من الانتخابات البرلمانية وفي أعقاب قرار الجهاز في وقت سابق بالسيطرة الإدارية على البنك استنادا إلى عدم التزامه بالمعايير القانونية.

وبدأ هذا التحرك بعد أن شهد البنك عمليات سحب واسعة للودائع العام الماضي حينما بات منغمسا في صراع على السلطة بين أردوغان وحليفه سابقا كولن الذي أنشأ أنصاره البنك.

وقال بيان جهاز التنظيم والإشراف المصرفي إنه قام بهذه الخطوة “لأن المشكلات التي تمر بها أنشطة البنك فيما يتعلق بهيكله المالي وشراكته وتشكيلة جهازه الإداري تشكل خطرا من حيث الثقة والاستقرار في النظام المصرفي.”

وسلم الجهاز السيطرة على البنك إلى صندوق التأمين على المدخرات والودائع المسؤول عن التعامل مع البنوك المضطربة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع