ارتفاع في أرباح البنوك السعودية بنسية 10% خلال 2014

ارتفاع في أرباح البنوك السعودية بنسية 10% خلال 2014

الرياض – ارتفعت الأرباح الصافية للبنوك العاملة في السعودية لتصل إلى 41.47 مليار ريال (11.06 مليار دولار) خلال عام 2014، مقابل 37.62 مليار ريال (10.032 مليار دولار) في 2013، بنسبة نمو 10%، وفق إحصاء خاص.

وتجاوزت أرباح 3 بنوك سعودية حاجز الـ 5 مليارات ريال خلال 2014، أكبرها البنك ”الأهلي التجاري“ والذي وصلت أرباحه إلى نحو 8.66 مليار ريال، ثم مصرف ”الراجحي“ بـ 6.84 مليار ريال، يليهم بنك ”سامبا“ بـ 5.01 مليار ريال.

ويضم قطاع البنوك في السعودية 12 بنك جميعهم مدرج في البورصة السعودية، آخرها البنك الأهلي التجاري الذي تم إدراجه في البورصة خلال الربع الأخير من العام الماضي.

وانتهى القطاع من إعلان نتائجه تباعا، وكان آخرها إعلان مصرف الانماء عن أرباحه اليوم الأحد.

وارتفعت أرباح 10 بنوك، فيما تراجعت أرباح بنكين خلال 2014.

وارتفعت أرباح القطاع خلال الربع الرابع من عام 2014، بنسبة 14%، إلى 9.7 مليار ريال (2.59 مليار دولار)، مقابل 8.5 مليار ريال في نفس الفترة من العام الماضي، بينما تراجعت بنسبة 3%عن الربع الثالث من نفس العام، حيث بلغت 9.99 مليار ريال.

وأرجعت المصارف السعودية في بيانات نتائج الأعمال، نمو أرباحها خلال العام الماضي 2014، والربع الرابع من نفس العام مقابل الفترات السابقة من العام الماضي، إلى الزيادة في دخل العمليات، إضافة إلى انخفاض المصاريف.

وارتفعت قروض القطاع المصرفي بنسبة 12%، لتصل إلى 1.27 تريليون ريال (338.6 مليار دولار) بنهاية 2014، مقابل 1.13 تريليون ريال (301.2 مليار دولار) نهاية 2013.

كما ارتفعت الودائع بنسبة 15%، إلى 1.64 تريليون ريال (437.3 مليار دولار) بنهاية 2014، مقابل 1.42 تريليون ريال (378.6 مليار دولار) بنهاية 2013.

وتراجعت نسبة القروض للودائع لدى البنوك السعودية بنهاية 2014، إلى 77% مقابل 80% بنهاية 2013.

وتلزم مؤسسة النقد العربي السعودي ”ساما“، البنك المركزي، البنوك السعودية بألا تتجاوز نسبة القروض للودائع 85%..

وقالت مؤسسة ”فيتش“ للتصنيف الائتماني الشهر الماضي إن ارتفاع الانفاق الحكومي في السعودية سيواصل تحفيز فيتش على وضع نظرة مستقبلية ”مواتية“ للاقتصاد الكلي، وكذلك فرص الأعمال التجارية للبنوك السعودية في عام 2015.

ونما الاقتصاد السعودي بنسبة 3.8% في عام 2013، ليبلغ الناتج الإجمالي المحلى 1.264 تريليون ريال، مقابل 1.218 تريليون ريال في عام 2012.

وذكرت فيتش: ”ظل أداء البنوك السعودية قويا في النصف الأول من العام الجاري، مدفوعا بنمو الأعمال التجارية وانخفاض الرسوم اللازمة للحصول على القروض“.

وتوقعت فيتش في تقريرها أن يظل نمو الائتمان قويا بالبنوك السعودية في النصف الثاني من 2014 وكذلك في عام 2015.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com