ديمقراطيون في الشيوخ الأمريكي يحثون مجلس الاحتياطي على التحقيق بعلاقة ترامب‎ مع دويتشه بنك

ديمقراطيون في الشيوخ الأمريكي يحثون مجلس الاحتياطي على التحقيق بعلاقة ترامب‎ مع دويتشه بنك

المصدر: رويترز

 حثت مجموعة من الأعضاء الديمقراطيين في مجلس الشيوخ الأمريكي مجلس الاحتياطي الاتحادي على التحقيق بعلاقة مصرف دويتشه بنك مع الرئيس دونالد ترامب ومستشاره وزوج ابنته جاريد كوشنر.

وقالت المجموعة، التي يقودها السيناتور كريس فان هولن، والسيناتور شيرود براون، أبرز الديمقراطيين في اللجنة المصرفية في مجلس الشيوخ، إن تقارير إخبارية عن صفقات مشبوهة محتملة في البنك تتضمن كيانات أعمال تابعة لترامب تستحق المزيد من التدقيق.

وذكرت صحيفة ”نيويورك تايمز“في التاسع عشر من مايو / أيار أن متخصصين في غسل الأموال في ”دويتشه بنك“ أوصوا أنه يجب إبلاغ الحكومة عن بضع صفقات تتضمن كيانات يسيطر عليها ترامب أو ِأسرته على أنها مشبوهة. ونفى البنك التقرير في حينه، وهو ما فعله ترامب أيضًا في تغريدة على ”تويتر“.

وامتنع البنك عن التعقيب على رسالة الديمقراطيين التي أرسلوها، اليوم الخميس، ولم يرد البيت الأبيض على الفور على طلب للتعقيب، وترامب المنتمي للحزب الجمهوري هو رجل أعمال تحوّل إلى سياسي وأول منصب تولاه بالانتخاب هو رئيس الولايات المتحدة.

وقال مجلس الاحتياطي إنه استلم الرسالة ويعتزم الرد عليها.

وعلاقة ترامب مع دويتشه بنك هدف رئيس لمحققي الحزب الديمقراطي في الكونغرس، لأن البنك عمل كمقرض رئيس لأنشطة ترامب العقارية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com