اندماج 3 بنوك في مجموعة أبوظبي التجاري وبدء تداول الكيان الجديد

اندماج 3 بنوك في مجموعة أبوظبي التجاري وبدء تداول الكيان الجديد

المصدر: رويترز

بدأت عملية اندماج بنك أبوظبي التجاري مع بنك الاتحاد الوطني ومصرف الهلال، اليوم الأربعاء، ليشكل الثلاثة عملاقًا مصرفيًا بأصول قيمتها 423 مليار درهم (115 مليار دولار)، هو ثالث أكبر بنك في الإمارات.

وتمثل هذه الصفقة أحدث مثال على عمليات الاندماج في القطاع المصرفي بالخليج، الذي تتعرض فيه هوامش الربح لضغوط نتيجة تراجع الإنفاق الحكومي، وإنفاق المستهلكين بسبب ضعف أسعار النفط، حيث يوجد نحو 50 بنكًا تجاريًا في دولة الإمارات التي يقطنها نحو 9.5 مليون شخص.

وبدأ تداول أسهم الكيان الجديد، وهو مجموعة بنك أبوظبي التجاري التي تصبح ثاني أكبر مؤسسة مالية في الإمارة، اليوم بعد الإعلان عن خطة الاندماج في سبتمبر أيلول الماضي.

وأغلق السهم مرتفعًا 1.8%، بينما استقر مؤشر أبوظبي عند 5258 نقطة.

وتمتلك حكومة أبوظبي حصة 60.2% في الكيان الجديد من خلال مجلس أبوظبي للاستثمار.

وتم حل بنك الاتحاد الوطني ككيان قانوني وإلغاء إدراج أسهمه في السوق، بينما سيعمل مصرف الهلال كوحدة إسلامية منفصلة داخل المجموعة الجديدة.

بدأ بنك أبوظبي الأول موجة الاندماج عندما تأسس في 2017 من خلال اندماج أكبر مصرفين في أبوظبي حينها، وهما بنك أبوظبي الوطني وبنك الخليج الأول. ومنذ ذلك الحين اكتسبت عمليات الدمج زخمًا بين البنوك من أجل المنافسة.

وأقر المساهمون في بنك الاستثمار بالشارقة في العاشر من أبريل نيسان، اقتراحًا بتسليم حكومة الإمارة حصة 50.07 في البنك والسماح باندماجه مع بنك آخر أو أكثر دون تصويت.

ويوجد في السعودية، البالغ عدد سكانها 32 مليون نسمة، 12 بنكًا ومن المتوقع أن تخسر اثنين منها إذا اكتملت عمليات الاندماج المعلن عنها بنجاح.

وبدأ البنك الأهلي التجاري، أكبر بنوك السعودية من حيث الأصول، مفاوضات أولية للاندماج مع منافسه الأصغر بنك الرياض، وفق ما أعلنه البنكان في 24 ديسمبر كانون الأول.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة