مضايقات الحوثيين تدفع بنكًا إسلاميًا للإغلاق في اليمن

مضايقات الحوثيين تدفع بنكًا إسلاميًا للإغلاق في اليمن

المصدر: صنعاء – إرم نيوز

قرر أحد البنوك الإسلامية في اليمن، إغلاق مقره الرئيسي وفروعه في صنعاء، وذلك بفعل ممارسات عناصر الحوثيين، وكان آخرها اختطاف 7 موظفين واقتيادهم إلى جهاز الاستخبارات ”الأمن القومي“، بحجة رفض البنك تسليم نسبة من الأرباح للعام 2018.

وبحسب موقع ”نيوز يمن“ المحلي فإن ”بنك التضامن الإسلامي الدولي في صنعاء أوقف نشاطه في المركز الرئيس، يوم الأحد، وأغلق جميع فروعه في صنعاء الخاضعة لسيطرة الميليشيات الحوثية“.

وأشار الموقع إلى أن ”مليشيات الحوثي طلبت من البنك تسليمها تقارير تفصيلية وبيانات مالية تخص البنك، لشكوكها في التقارير التي رفعها البنك للبنك المركزي في صنعاء، واعتبرتها وهمية وغير صحيحة“.

وفرضت الميليشيات الحوثية على البنوك دفع نسبة تصل إلى 30% من الأرباح، تحت عدد من المسميات منها ”مجهود حربي“.

ويعد بنك التضامن الإسلامي أحد 4 بنوك إسلامية محلية عاملة في اليمن، وأكبرها من حيث رأس المال البالغ 20 مليار ريال، ويوجد في اليمن 17 بنكًا تمتلك فروع في أغلب محافظات اليمن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com