لبنى العليان.. أول سعودية تتسلم منصب رئاسة بنك في المملكة

لبنى العليان.. أول سعودية تتسلم منصب رئاسة بنك في المملكة

المصدر: فريق التحرير

أعلن بنكا ”الأول“ والسعودي البريطاني ”ساب“ عن تعيين لبنى العليان في منصب رئاسة مجلس إدارة الكيان المصرفي الجديد الناتج عن اندماج البنكين، لتكون بذلك أول سعودية تتولى مثل هذا المنصب في المملكة.

وكان البنك الأول أعلن، اليوم الخميس، عن توقيعه لاتفاقية اندماج ملزمة مع بنك ساب، والتي اتفق الطرفان بموجبها على اتخاذ الخطوات اللازمة لتنفيذ صفقة الاندماج بينهما.

والعليان من الشخصيات النسائية المعروفة في الأوساط الاقتصادية السعودية، شغلت مناصب عدة خلال مسيرتها المهنية إضافة إلى كونها سيدة أعمال.

تصدرت قائمة مجلة ”فوربس“ للنساء الأكثر نفوذًا في الشرق الأوسط، للعام الحالي؛ كونها تدير إحدى أكبر الإمبراطوريات التجارية في السعودية.

حصلت على العديد من الجوائز والتكريمات، منها اختيار مجلة ”أربايان بيزنس“ لها، كثاني أقوى شخصية نسائية في العام 2011.

منحها ملك السويد كارل السادس عشر غوستاف ”الوسام الملكي السويدي للنجم القطبي من الطبقة الأولى“ عام 2012؛ تكريمًا لجهودها في تعزيز العلاقات التجارية بين بلدها والسويد، لتكون بذلك أول امرأة سعودية تنال هذا الوسام.

تتولى العليان منصب نائب رئيس مجلس الإدارة للبنك الأول منذ عام 2014، إضافة إلى كونها تشغل عضوية مجلس إدارة شركة ”معادن“ منذ أبريل 2016.

بدأت العليان مسيرتها المهنية بعد تخرجها من جامعة ”كورنيل“ الأمريكية وحصولها على درجة الماجستير من جامعة ”إنديانا“، بالعمل في مؤسسة والدها الشيخ سليمان العليان ”العليان للتمويل“ المؤسسة عام 1974، وشغلت منصب الرئيس التنفيذي و نائب رئيس مجلس إدارة الشركة التي ضمت أكثر من 40 شركة تحت مظلتها.

وعملت لبنى العليان بعد ذلك في بنك ”مورغان غورانت“ بنيويورك  حتى عام 1981، مكتسبة خبرة في العمل البنكي، لتعود بعد ذلك إلى السعودية.

أهلت خبرة العليان الواسعة في الاقتصاد، إلى انتخابها كعضو في مجلس إدارة البنك ”السعودي الهولندي“، بوصفها منتدبًا عن شركة ”العليان المالية“، لتكون بذلك أول سعودية تتولى هكذا منصب.

تولت رئاسة العديد من الشركات السويدية في المملكة، مثل ”أطلس كوبكو“ و“سكانيا“.

وتشغل العليان كذلك عضوية اللجنة التنفيذية لـ ”المجلس العربي للأعمال“، وعضو مجلس أمناء ”مؤسسة الفكر العربي“.

وشهد العام الماضي، تسلم عدد من النساء السعوديات لمناصب قيادية في المملكة، ضمن مسعى الدولة الخليجية لتمكين عمل المرأة وفق رؤية 2030، الهادفة إلى رفع نسبة عمل النساء السعوديات من 22% إلى 30%.

كما أصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز في شهر سبتمبر الفائت، قرارًا يقضي بالسماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة، وهو ما اعتبر تحولًا جوهريًا في سياسة المملكة الإصلاحية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com