طلاب إيرانيون يتظاهرون أمام البنك المركزي احتجاجًا على عدم تزويدهم بالدولار 

طلاب إيرانيون يتظاهرون أمام البنك المركزي احتجاجًا على عدم تزويدهم بالدولار 

المصدر: طهران- إرم نيوز

تظاهر العشرات من الطلاب الجامعيين الإيرانيين، اليوم الأحد، أمام مبنى البنك المركزي، بسبب قرار رئيسه عبدالناصر همتي، منع تزويد الطلاب الذين يدرسون بالخارج بالدولار الأمريكي.

وقالت مواقع محلية إيرانية، إن “العشرات من الطلاب الجامعيين الذين يدرسون بالخارج، تظاهروا مع عائلاتهم أمام مبنى البنك المركزي وسط العاصمة طهران، عقب إعلان البنك المركزي عدم تزويده وبيعه الدولار والعملات الأجنبية الأخرى للطلاب الذين يدرسون بالخارج بالقيمة التي حددتها الحكومة الإيرانية.

وكانت الحكومة الإيرانية حددت مطلع أبريل/ نيسان الماضي، 4200 تومان لكل دولار واحد تصرف للطلاب الذين يدرسون في الخارج.

ونقلت قناة “صوت الشعب” الداعمة للاحتجاجات، عن عدد من الطلاب المتظاهرين قولهم: إن “نسبة كبيرة من الطلاب الإيرانيين سيعودون إلى البلاد، بسبب عدم قدرتهم على تأمين الأموال التي يحتاجونها من العملات الصعبة”.

وتعرض الريال الإيراني إلى انهيار غير مسبوق خلال الأيام القليلة الماضية، حيث قرر حينها رئيس الجمهورية حسن روحاني، إعفاء رئيس البنك المركزي ولي الله سيف، وتعيين عبد الناصر همتي خلفًا له.

وبلغ سعر الدولار الواحد حتى اليوم في سوق طهران الحر 10050 تومان، الأمر الذي شكل صعوبة للتجار، وكذلك للطلاب الذين يدرسون بالخارج.

واعتقلت السلطات الإيرانية في 8 من آب/أغسطس، مدير عام دائرة العملات الأجنبية في البنك المركزي الإيراني، بتهمة الفساد المالي والإداري.

وقال المتحدث باسم القضاء الإيراني، غلام حسين محسني ايجي: إنه “تم اعتقال مدير دائرة العملات الأجنبية في البنك المركزي أحمد عراقجي، وأحد نواب الرئيس حسن روحاني، و 4 من كبار تجار العملات الأجنبية، بسبب قيامهم بأنشطة تجارية غير مرخصة”.

من جهة أخرى، أصدر رئيس البنك المركزي الإيراني الجديد ناصر همتي، قرارًا بتعيين غلام رضا بناهي، بمنصب مدير دائرة العملات الأجنبية في البنك المركزي، خلفًا للمعتقل أحمد عراقجي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع