اقتصاد

الشارقة تغلق حسابات مصرفية إيرانية
تاريخ النشر: 03 ديسمبر 2017 11:49 GMT
تاريخ التحديث: 03 ديسمبر 2017 11:49 GMT

الشارقة تغلق حسابات مصرفية إيرانية

يهدف مشروع قانون "كاتسا" بالدرجة الأولى إلى تقويض القدرات الدفاعية الإيرانية إذ ينص على فرض إجراءات حظر ضد ك الجهات المعنيةكافة ببرنامج إيران الصاروخي والحرس الثوري الإيراني.

+A -A
المصدر: إرم نيوز

أعلن مسؤول إيراني الأحد، أن الحسابات المصرفية للإيرانيين غير المقيمين في إمارة الشارقة، تم إغلاقها تنفيذاً لقانون العقوبات الأمريكي ضد إيران، الذي يعرف بقانون ”كاتسا“.

وقال نائب رئيس لجنة الاستثمار في غرفة تجارة طهران حسين سليمي، ”لقد تم حظر الحسابات المصرفية للإيرانيين غير المقيمين في الشارقة  إضافة إلى تركيا وبريطانيا“.

ونوه سليمي إلى أن ”قانون كاتسا سيلحق الضرر بالاقتصاد الإيراني والمستثمرين“، داعياً البنك المركزي الإيراني إلى ”اتخاذ خطوات عاجلة لحل مشاكل الحسابات المصرفية للإيرانيين في الشارقة وتركيا وبريطانيا“.

ويهدف مشروع قانون ”كاتسا“، بالدرجة الأولى إلى ”تقويض القدرات الدفاعية الإيرانية، إذ ينص على فرض إجراءات حظر ضد الجهات المعنية كافة، ببرنامج إيران الصاروخي والحرس الثوري الإيراني“.

واعتبر المسؤول الإيراني أن ”العقوبات الجديدة المفروضة على الاقتصاد الإيراني، تحت مظلة قانون كاتسا هي علامة على صمت النظام المصرفي الإيراني“، منوهاً إلى أن ”هذه المرة يخطط الأمريكيون لاستهداف النقطة الحساسة للاقتصاد الإيراني، والنظام المصرفي مع أساليب وممارسات جديدة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك