أسعار النفط ترتفع متأثرة بالأعاصير‎

أسعار النفط ترتفع متأثرة بالأعاصير‎
CULVER CITY, CA - APRIL 25: Oil rigs extract petroleum as the price of crude oil rises to nearly $120 per barrel, prompting oil companies to reopen numerous wells across the nation that were considered tapped out and unprofitable decades ago when oil sold for one-fifth the price or less, on April 25, 2008 in the Los Angeles area community of Culver City, California. Many of the old unprofitable wells, known as "stripper wells", are located in urban areas where home owners are often outraged by the noise, smell, and possible environmental hazards associated with living so close to renewed oil drilling. Since homeowners usually do not own the mineral rights under their land, oil firms can drill at an angle to go under homes regardless of the desires of residents. Using expensive new technology and drilling techniques, California producers have reversed a long decline of about 5 percent annually with an increased crude flow of about 2 1/2 million barrels in 2007 for the first time in years. (Photo by David McNew/Getty Images)

المصدر: رويترز

ارتفعت أسعار النفط، اليوم الجمعة، مع تضرر إنتاج الخام الأمريكي من الإعصار هارفي أكثر من المتوقع، في الوقت الذي تتجه فيه العاصفة الكبرى إرما صوب فلوريدا وتنذر بمزيد من التعطل لقطاع البترول.

وبلغ سعر خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي في العقود الآجلة 49.15 دولار للبرميل، بزيادة خمسة سنتات عن سعر التسوية السابقة بحلول الساعة الـ 6:06 بتوقيت غرينتش.

وارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 24 سنتاً إلى 54.73 دولار للبرميل، ليظل قريباً من ذروة اليوم الجمعة البالغة 54.79 دولار للبرميل، وهو أعلى مستوياته منذ أبريل/ نيسان.

وضرب الإعصار هارفي الساحل الأمريكي على خليج المكسيك قبل أسبوعين، وهبطت أسعار الخام في البداية بسبب تعطل نحو ربع قطاع التكرير الضخم في البلاد جراء العاصفة؛ ما خفض الطلب على النفط الخام.

لكن عمليات معالجة الخام تعود مع تعافي قطاع التكرير تدريجياً.

وأثر هارفي أيضاً على إنتاج النفط، إذ قالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية إن إنتاج الخام بالولايات المتحدة انخفض نحو ثمانية في المئة، من 9.5 مليون برميل يومياً إلى 8.8 مليون برميل يومياً.

وقال المركز الوطني للأعاصير الأمريكي، إن إرما لا يزال إعصاراً من الفئة الخامسة، وتصاحبه رياح بسرعة 160-185 ميلا في الساعة (260-295 كيلومتراً في الساعة).

وفي أعقاب إرما، يتجه الإعصار هوزيه صوب جزر ليوارد بالبحر الكاريبي والتي دمرها الإعصار إرما، وتصاحبه رياح بسرعة 120 ميلاً في الساعة (195 كيلومتراً في الساعة).

ومع اقتراب العاصفة كاتيا من ضرب الساحل المكسيكي على خليج المكسيك، تكون هناك ثلاثة أعاصير كبيرة تنشط حالياً في المنطقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة