الإمارات تتوقع خفضًا جديدًا لأسعار التجوال الخليجي في أبريل المقبل

الإمارات تتوقع خفضًا جديدًا لأسعار التجوال الخليجي في أبريل المقبل

المصدر: الأناضول

توقعت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات الإماراتية، تطبيق خفض جديد في أسعار خدمات التجوال، بين دول مجلس التعاون الخليجي في أبريل/ نيسان المقبل.

وبحسب ما نشرته صحيفة الاتحاد الإماراتية، اليوم الأربعاء، يواصل مشغلو الهاتف المتحرك في الخليج تطبيق تخفيضات سنوية متتالية على أسعار التجوال، حسب أسقف سعرية محددة في الأول من أبريل/ نيسان أعوام 2018، و2019، و2020، على التوالي بعد إنجازهم المرحلتين الأوليتين في العامين الماضي والحالي.

وتأتي تلك التخفيضات، تطبيقًا لقرار هيئات تنظيم الاتصالات الخليجية في 2015 بخصوص رسوم التجوال الدولي بين دول مجلس التعاون، بما يسهم في توافر خدمات الاتصالات خلال التنقل بأسعار تكون في متناول المواطنين والمقيمين.

وأوضحت الهيئة الإماراتية، أن المرحلة الأولى من تخفيضات أسعار التجوال الخليجي تمّ تطبيقها مطلع أبريل/ نيسان 2016، فيما تم البدء بتطبيق المرحلة الثانية مطلع الشهر ذاته من 2017.

وتلزم هذه المراحل، مشغلي الهاتف المتحرك في الخليج، تطبيق أسقف سعرية لا يمكن تجاوزها على أسعار خدمات التجوال.

ووفق تعرفة أسعار التجوال الخليجي السارية بعد تطبيق المرحلة الثانية، تراجع متوسط أسعار المكالمات إلى دولة خليجية أخرى، بما فيها الدولة الأم للتجوال، من 2.35 درهم (0.64 دولار) للدقيقة، إلى 2.27 درهم (0.62 دولار) للدقيقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com