تقرير يتوقع تخطي عجز موازنات دول الخليج ”150“ مليار دولار – إرم نيوز‬‎

تقرير يتوقع تخطي عجز موازنات دول الخليج ”150“ مليار دولار

تقرير يتوقع تخطي عجز موازنات دول الخليج ”150“ مليار دولار

المصدر: وكالات - إرم نيوز

توقع تقرير صادر عن شركة ”كامكو للاستثمار“ الكويتية، اليوم الثلاثاء، أن يتخطى عجز موازنات دول مجلس التعاون الخليجي الست، أكثر من 153 مليار دولار أمريكي في العام 2016.

ويرتفع العجز المُتوقع للعام الجاري وفق تقرير الشركة، بنحو 34 مليار دولار أمريكي، عن العجز المسجل في العام الماضي لذات الدول، البالغ حينها 119 مليار دولار أمريكي.

وتعتمد ”كامكو“ في تقريرها على بيانات صادرة عن صندوق النقد الدولي بهذا الخصوص، وبحوث أخرى أجرتها الشركة، مشيرة أن العجز يعود بصفة أساسية إلى تراجع أسعار النفط الخام حول العالم.

وتعاني أسواق النفط الخام حول العالم من تخمة المعروض ومحدودية الطلب منذ منتصف 2014، بسبب تراجع النمو الاقتصادي العالمي، وإصرار المنتجين على زيادة الإنتاج للحفاظ على أسواقهم خاصة العراق والسعودية اللتين بلغ إنتاجهما في أغسطس/آب الماضي 4.354 و 10.605 مليون برميل يومياً على التوالي، بارتفاع بلغ مليون برميل لكل دولة مقارنة مع متوسط أرقام 2014، حسب أرقام ”أوبك“.

ويضم مجلس التعاون لدول الخليج العربية – التي تعتمد بشكل كبير على عائدات النفط في تمويل إيرادات موازناتها – كلاً من السعودية، والإمارات، والكويت، والبحرين، وقطر، وسلطنة عمان.

ويرى التقرير أن العجز المالي المتوقع في الموازنة السعودية للعام الجاري، سيمثل قرابة 55% من عجز الموازنات للدول الأخرى تحت مظلة مجلس التعاون الخليجي المنتجة للنفط.

وتعاني السعودية، أكبر دولة مُصدرة للنفط في العالم، من تراجع حاد في إيراداتها المالية، الناتجة عن تراجع أسعار النفط الخام عما كان عليه عام 2014 تزامناً مع إعلانها موازنة تتضمن عجزاً يبلغ 87 مليار دولار أمريكي للسنة المالية الحالية، بعد تسجيلها عجزا بـ 98 مليار دولار العام الماضي.

ويتوقع التقرير أن ”يستمر عجز الموازنات على المدى القريب، وأن يتخطى أكثر من 100 مليار دولار أمريكي حتى العام 2021؛ إضافة إلى تدهور ميزان الحساب الجاري لدول مجلس التعاون الخليجي إلى 6.6% من الناتج المحلي الإجمالي، مقارنة مع أقل من 4.5% العام الماضي“.

ووفق التقرير، يتوقع أن يتراجع الناتج المحلي الإجمالي لدول مجلس التعاون الخليجي بنسبة 2.2% على أساس سنوي إلى 1.38 ترليون دولار أمريكي في العام الجاري، وهو مستوى أقل من مستويات الخمس سنوات السابقة.

وتعتبر شركة كامكو للاستثمار (عامة)، ومقرها الكويت، أحد أكبر الشركات الاستثمارية في المنطقة من حيث حجم الأصول المدارة بقيمة تجاوز 11.2 مليار دولار، وشركة رائدة اقليمياً في قطاع الاستثمارات المصرفية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com