اقتصاد

وكالة "ستاندرد اند بورز" ترفع تقييم مخاطر تركيا إلى "عالي المخاطر"
تاريخ النشر: 01 أغسطس 2016 15:23 GMT
تاريخ التحديث: 01 أغسطس 2016 15:40 GMT

وكالة "ستاندرد اند بورز" ترفع تقييم مخاطر تركيا إلى "عالي المخاطر"

ستاندرد اند بورز خفضت الشهر الماضي تصنيفها "للديون السيادية" لتركيا إلى نطاق عديمة القيمة وغيرت نظرتها المستقبلية لها إلى "سلبية".

+A -A
المصدر: أنقرة - إرم نيوز

قالت وكالة ستاندرد اند بورز للتصنيفات الائتمانية اليوم الاثنين، إنها رفعت تقييمها لمخاطر تركيا إلى ”عالي المخاطر“ من ”عالي المخاطر باعتدال“ وذلك إثر المحاولة الانقلابية الفاشلة في 15 و16 يوليو تموز.

تأتي الخطوة بعد أن خفضت ستاندرد اند بورز الشهر الماضي تصنيفها ”للديون السيادية“ لتركيا إلى نطاق عديمة القيمة وغيرت نظرتها المستقبلية لها إلى ”سلبية“ قائلة، إن الانقسام السياسي تفاقم منذ المحاولة الانقلابية التي قام بها فصيل داخل الجيش.

وكانت الوكالة قالت الشهر الماضي إن الاستقطاب السياسي أدى إلى مزيد من التآكل في الضوابط والتوازنات في إشارة إلى حملة التطهير الكاسحة بحق مدبري الانقلاب وداعميهم بالقضاء والجيش والتعليم والجهاز الحكومي.

وكان الرئيس التركي رجب طيب اردوغان وبعض الوزراء قد أدانوا قرار خفض التصنيف.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك