أكاديمية الإمارات تستضيف محاضرة حول الدبلوماسية الاقتصادية

أكاديمية الإمارات تستضيف محاضرة حول الدبلوماسية الاقتصادية
????????????????????????????????????

المصدر: أبو ظبي - إرم نيوز

أكد النائب الأسبق لرئيس مجلس الوزراء البرتغالي باولو بورتاس ، اليوم الأحد، على أهمية تطلع الأسواق المحلية للاقتصاد العالمي من خلال التركيز على العولمة وتوجيهها نحو علاقات اقتصادية عالمية.

وقال بورتاس ضمن محاضرة عن ”الدبلوماسية الاقتصادية“ ألقاها اليوم الأحد في أكاديمية الإمارات الدبلوماسية: ”لم يعد هنالك أسواق محلية أو وطنية بل تحولت جميعها لأسواق عالمية مما يستوجب علينا الترويج للمصالح الوطنية لدولنا في الأسواق العالمية لتحقيق الفائدة لها“.

و أضاف بورتاس: ”من أجل فهم الدبلوماسية الاقتصادية، علينا أن نتطلع للعالمية، فليس كل ما هو محلي بمقدروه أن يكون عالمياً، بيد أن كل ما هو عالمي يمكن أن يصبح محلياً“.

ونوه بورتاس في معرض حديثه عن ”الدبلوماسية الاقتصادية“ إلى تحول كل الأسواق المحلية إلى عالمية، مشددا على ضرورة الترويج للمصالح الوطنية في الأسواق العالمية“.

ودعا الدبلوماسي البرتغالي، السفارات الخارجية للعمل تحت شعار ”سفارة واحدة .. فريق واحد“ عن طريق مشاركة المسؤوليات وتبادل المعلومات والتنسيق سوياً لتحقيق النجاحات الاقتصادية.

ووصف بورتاس السياسة الخارجية لدولة الإمارات بـ ”المتفردة“، لتطويرها للعمل الدبلوماسي من خلال التعاون مع المؤسسات العالمية ودول العالم.

وشغل باولو بورتاس منصب نائب رئيس الوزراء البرتغالي من العام 2013 إلى العام 2015، كما شغل مناصب عدة كمنصب وزير الدولة والشؤون الخارجية 2011-2013، وزير الدفاع من العام 2002 إلى العام 2005.

وتعتبر هذه المحاضرة واحدة من سلسلة متتابعة من المحاضرات و الفعاليات التي تنظمها الأكاديمية التي تعنى بدراسة ورصد المواقف والآراء حيال أبرز القضايا التي تهم دولة الإمارات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com