اقتصاد

الاتحاد للطيران أول شركة ترعى عروض الموضة بشكل رسمي
تاريخ النشر: 29 أبريل 2016 18:21 GMT
تاريخ التحديث: 08 يوليو 2021 12:19 GMT

الاتحاد للطيران أول شركة ترعى عروض الموضة بشكل رسمي

صحيفة أمريكية استغربت تأخر الاتحاد -الرائدة في مجال الطيران- كل هذا الوقت عن اغتنام مثل هذه الفرصة المربحة على حد وصفها.

+A -A
المصدر: إرم نيوز- آدم لبزو

دخلت شركة الاتحاد للطيران الإماراتية عالم الموضة بعد توقيعها عقوداً لرعاية 17 فعالية عروض أزياء وموضة حول العالم.

وقالت صحيفة ”نيويورك تايمز“ الأمريكية إن الاتحاد للطيران وقعت مع شركتي WME و IMG المتخصصتين في الأزياء، عقود رعاية هذه الفعاليات التي تشمل أسبوع الموضة في نيويورك ولندن وميلان وبرلين، إضافة إلى أسبوع سيدني للموضة المقرر في الخامس عشر من مايو / أيار القادم.

وعلى الرغم من أن الاتحاد لم تحدد تكلفة هذا العقود الممتدة لسنوات، إلا أن مسؤولي الشركة صرّحوا أن هذا العقد يشكل أحد أكبر التزاماتهم المالية.

واستغربت الصحيفة تأخر الاتحاد -الرائدة في مجال الطيران- كل هذا الوقت عن اغتنام مثل هذه الفرصة المربحة، على حد وصفها.

وكشفت الصحيفة أن تأمين خدمات النقل الجوي لأربع دورات أساسية في عالم الموضة خلال تشكيلة ملابس النساء الجاهزة يعني 8 رحلات جوية سنوياً، مضيفة أنه إذا ما أضيفت ملابس الرجال والأزياء الراقية، يمكن أن يشمل الأمر رحلة إلى هافانا أو ريو دي جانيرو، وذلك بعيداً عن الرحلات القصيرة إلى المواقع المميزة من أجل جلسات تصوير المجلات وافتتاح المحلات وعروض السجادة الحمراء وغير ذلك من الرحلات الإضافية.

ووفقاً لشركة IMG، يتوجه أكثر من 100 ألف شخص إلى أسبوع الموضة في نيويورك فقط، وعلى الرغم من أن معظم هؤلاء المشاركين يخافون ركوب الطائرات، إلا أن IMG ترى أن بعض الاستراتيجيات الذكية، يمكنها استمالة جزء من هؤلاء الأشخاص، مما سيحدث تغييراً ضخماً وملحوظاً في مستويات التسويق.

طموح للمنافسة

وترغب شركة الاتحاد للطيران أن تصبح الخيار الأول لجميع هؤلاء الراغبين بحضور جميع أسابيع الموضة، كما تأمل أن تجذب اهتمام كل من يرغب في أن يكون جزءاً من عالم الموضة وهم في ازدياد متواصل.

و ترى نيويورك تايمز أن جميع هذه الطموحات تبدو رائعة وجيدة، خصوصًا أن الاتحاد ستدخل عالم الموضة إلى جانب الخطوط الفرنسية، والبريطانية، ودلتا الأمريكية.

ونوّهت الصحيفة إلى أن هنالك العديد من الأفكار المطروحة على الطاولة الآن، وتشمل تنظيم ”رحلات موضة“ مميزة خلال أيام السفر بين نيويورك ولندن وبين لندن وميلان، وتصميم أزياء خاصة لمضيفي الطيران، كما سيتم توفير قناة IMG للموضة ضمن برنامج التسلية على متن الطائرة، وقد يتم إضافة بث حي لعروض الأزياء، ففي حال فاتك حضور عرض ما، يمكنك متابعته وأنت عائد إلى منزلك على متن الطائرة.

وفي المستقبل يمكن أن يصل الأمر إلى تمكين المسافر من شراء فستان تم عرضه في أحد العروض، ليتم توصيله إلى منزله فور العودة.

إمكانيات

ومما يساعد الاتحاد للطيران على تحقيق طموحاتها، أن العاصمة الإماراتية أبو ظبي تعتبر محوراً مركزياً بين الشرق والغرب، كما أن الاتحاد وقعت في السابق اتفاقية تبادل مع العديد من الخطوط الجوية، مثل أليتاليا، التي سيتم تضمينها جميعًا ضمن صفقة أسبوع الموضة.

وبالإضافة إلى ذلك، تملك الاتحاد طائرات شحن، فإذا احتاج مصمم من باريس أن ينقل مجموعته إلى أي مكان حتى يشارك في حدث مميز، يمكن للشركة أن تتولى الأمر على أكمل وجه.

ومن أجل دفع العلاقة قدماً وخلق بداية ناجحة، ستقوم الاتحاد بالمشاركة في رعاية عرض ”أوسكار دي لا رنتا“ في أسبوع الموضة الأسترالي الشهر المقبل.

ومن الواضح أن الاتحاد للطيران قد اغتنمت هذه الفرصة، وسجلت حضورها في أسبوع الموضة، وهو أمر يعكس اتجاهًا جديدًا في الشرق الأوسط، يتضمن الاستثمار في ماركات الموضة الحقيقية، وليس في منتجات الموضة فقط.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك