مصر.. حزمة مشروعات استثمارية ضخمة بتمويل سعودي – إرم نيوز‬‎

مصر.. حزمة مشروعات استثمارية ضخمة بتمويل سعودي

مصر.. حزمة مشروعات استثمارية ضخمة بتمويل سعودي

المصدر: شبكة إرم الإخبارية - محمود غريب

تعكف الحكومة المصرية على الإعداد لحزمة مشروعات ضخمة لتوقيعها مع الجانب السعودي على هامش الاجتماع الثاني لمجلس التعاون بين البلدين؛ في إطار استكمال تنفيذ إعلان القاهرة، الموقع بين الرئيس عبد الفتاح السيسي، وسمو الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد بالمملكة العربية السعودية.

وفي الإطار نفسه، عقد ممثلو الوزارات المصريّة المعنية بتنفيذ بنود إعلان القاهرة وهي: (الكهرباء والتعاون الدولي والاستثمار والاسكان والزراعة والتعليم والنقل و البترول والقوى العاملة والثقافة)، أمس اجتماعا برئاسة الدكتورة سحر نصر وزيرة التعاون الدولي.

وناقش اللقاء أمس السبت، التحضير للاجتماع الثاني لمجلس التنسيق المصري السعودي المقرر عقده بالقاهرة يوم الثلاثاء الموافق 15 ديسمبر 2015، برئاسة المهندس شريف اسماعيل رئيس مجلس الوزراء وسمو الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد والنائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع بالملكة العربية السعودية.

وكشفت وزارة التعاون الدولي عن الانتهاء من تحضير حزمة مشروعات كبرى ومذكرات التفاهم لإدراجها علي جدول أعمال الاجتماع الثاني في عدة مجالات من بينها الاستثمار في قطاع الطاقة والإسكان والسياحة والتعاون في مجال التعليم والإذاعة والتليفزيون والتعاون الثقافي والزراعي والضرائب والاستخدامات السلمية للطاقة النووية والنقل البحري والموانئ.

ومن أبرز المشروعات الكهربائية مشروع التكسير الهيدروجيني بمدينة أسيوط، وفي مجال السياحة مشروع رأس كنيسة السياحي بمدينة شرم الشيخ ومشروع امتداد مدينة شرم الشيخ وتطوير منطقة الأهرامات السياحية ، وفي مجال النقل مشروع ميناء شرم الشيخ، وفي مجال التعليم مشروع إنشاء مدارس للمتفوقين.

يذكر أن مجلس التنسيق المصري السعودي عقد أول اجتماعاته بالرياض في الثاني من ديسمبر 2015 بحضور المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء المصري وسمو الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد بالمملكة العربية السعودية.

وفي الإطار نفسه، ينطلق اليوم الأحد في العاصمة المصرية الاجتماع التنسيقي المصرية السعودية فى إطار «إعلان القاهرة» بين مصر والسعودية للتعاون فى عدد من المجالات، ويرأس الجانب المصري وزير الاستثمار اشرف سلمان، فيما يرأس الجانب السعودى الدكتور عصام بن سعيد، وزير الدولة عضو مجلس الوزراء السعودي.

وصدر «إعلان القاهرة» في يوليو الماضي في ختام مباحثات بالقاهرة بين الرئيس عبدالفتاح السيسي وولي ولي عهد المملكة العربية السعودية نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود.

خلال زيارته للسعودية للمشاركة في قمة الدول العربية ودول أمريكا الجنوبية، التقى السيسي العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، حيث تم التوقيع على محضر إنشاء ”مجلس التنسيق المصري السعودي“، والذي يتولى تنفيذ «إعلان القاهرة».

ومن ضمن البنود المدرجة على أجندة «إعلان القاهرة» :“تطوير التعاون العسكرى والعمل على إنشاء القوة العربية المشتركة، وتعزيز التعاون المشترك والاستثمارات في مجالات الطاقة والربط الكهربائي والنقل، وتحقيق التكامل الاقتصادي بين البلدين، وتكثيف الاستثمارات المتبادلة السعودية والمصرية بهدف تدشين مشروعات مشتركة، وتكثيف التعاون السياسي والثقافى والإعلامى بين البلدين، فضلا عن تعيين الحدود البحرية بين البلدين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com