مؤشر غلاء المعيشة في فلسطين يرتفع 1.24% خلال سبتمبر

مؤشر غلاء المعيشة في فلسطين يرتفع 1.24% خلال سبتمبر

رام الله– قال جهاز الإحصاء المركزي الفلسطيني اليوم أن الرقم القياسي لأسعار المستهلك في البلاد سجل  ارتفاعاً حاداً بنسبة 1.24% خلال شهر سبتمبر/ أيلول 2015 مقارنة مع شهر أغسطس/ آب 2015، بواقع 1.39% في الضفة الغربية، وبنسبة 1.28% في قطاع غزة، في حين سجل الرقم القياسي لأسعار المستهلك انخفاضاً مقداره 0.30% في القدس.

وإشار إلى أن السبب الرئيسي لارتفاع الأسعار في فلسطين يرجع بشكل أساسي للارتفاع الحاد في أسعار الخضروات الطازجة بنسبة 26.75%، (حيث ارتفع سعر البندورة بنسبة 69.81%، وسعر الخيار بنسبة 23.20%، وسعر الكوسا بنسبة 20.66%).

كما ارتفعت أسعار الخضروات المجففة بنسبة 24.14%، وأسعار الدرنيات بنسبة 12.34%، وأسعار البيض الطازج بنسبة 10.06%، وأسعار اللحوم الطازجة بنسبة 2.38%، وأسعار السلع والخدمات ضمن مجموعة الخدمات الطبية بنسبة 1.22%، وأسعار السلع والخدمات ضمن مجموعة الأقمشة والملابس والأحذية بنسبة 1.20%، وأسعار منتجات الحليب بنسبة 1.12%، على الرغم من انخفاض أسعار المحروقات السائلة المستخدمة كوقود للسيارات بمقدار 3.87%، وأسعار المحروقات السائلة المستخدمة كوقود للمنازل بمقدار 2.31%، وأسعار تعرفة الكهرباء بمقدار 1.32%، وأسعار الأسماك الطازجة بمقدار 1.19%، وأسعار الدواجن الطازجة بمقدار 1.15%.

وقال عند مقارنة الأسعار خلال شهر سبتمبر/أيلول 2015 مع شهر سبتمبر/ أيلول 2014 تشير البيانات الى ارتفاع الرقم القياسي لأسعار المستهلك بنسبة 1.5%، بواقع 2.39% في الضفة الغربية، وبنسبة 1.13% في قطاع غزة، وبنسبة 0.17% في القدس.

وبمقارنة البيانات للأشهر التسعة الأولى من العام 2015، سجلت أسعار المستهلك ارتفاعاً بنسبة 1.40% مقارنة مع نفس الفترة من العام السابق، بواقع 1.70% في قطاع غزة، وبنسبة 1.03% في الضفة الغربية، وبنسبة 0.32% في القدس .

وسجل الرقم القياسي لأسعار المستهلك في الضفة الغربية ارتفاعاً حاداً بنسبة 1.39% خلال شهر سبتمبر/ أيلول 2015 مقارنة مع شهر أغسطس/ آب 2015. كما سجل الرقم القياسي لأسعار المستهلك في قطاع غزة ارتفاعاً حاداً  بنسبة 1.28%، بينما سجلت أسعار المستهلك في القدس انخفاضاً مقداره 0.3%، نتيجة لانخفاض أسعار الفواكه الطازجة .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com