200 تريليون دولار حجم الدين العالمي

200 تريليون دولار حجم الدين العالمي

دبي– قالت منظمة ”الاونكتاد“ أن حجم الدين العالمي تضخم بشكل كبير خلال السنوات الأخيرة ليصل إلى نحو 200 تريليون دولار مشددة على حاجة العديد من البلدان لإعادة هيكلة ديونها.

 وحذرت في تقرير التجارة والتنمية العالمي لعام 2015 ه على موقعها الإلكتروني من أن الاضطرابات المالية الأخيرة في العالم تسلط الضوء على الحاجة إلى نهج جديد للتجارة والتنمية الدولية.

 وتوقعت أن يبلغ معدل النمو بالدول المتقدمة هذا العام بنحو 2% مشيرة إلى أن النمو الاقتصادي العالمي ما زال قادما بشكل أساسي من جنوب شرق آسيا لكنه أصبح أضعف مقارنة بالعام الماضي حيث يتوقع نمواً بنسبة 5% بعدما كان 10% عام 2010.

 وأشارت إلى أنه بالنسبة لدول أميركا اللاتينية فالنمو تقريباً بحدود الصفر لافتة إلى أن التوقعات بالنسبة لحجم التجارة العالمي سيقل عما كان عليه العام الماضي حيث إن الطلب على السلع الأساسية من الدول النامية سيكون ضعيفا نظراً لضعف النمو بجانب تراجع أسعار تلك السلع كما هو الحال في أسعار النفط التي تشهد حالة انخفاض شديد وكذلك باقي السلع الأخرى.

 وأكدت أن السياسات التوسعية أدت إلى سيولة عالية جداً، وبالتالي إلى أموال وتدفقات بلا قيود وبلا روابط وتدفقات غير موجهة للاستثمارات الإنتاجية بل معظمها تدفقات موجهة للاستثمارات المالية أو استثمارات مضادة مما قد يؤدي إلى فقاعة جديدة وإلى انهيارات في اقتصادات أخرى.

 وأوضحت أنه في الثمانينات كان حجم التمويل العالمي يساوي تقريبا حجم التجارة العالمي وكان العالم ينتج ربع ما ينتجه الآن لكن حاليا صار حجم التمويل العالمي يساوي ثمانية أضعاف حجم التجارة العالمية لافتا إلى أن الأموال لا تستخدم للأغراض الإنتاجية بل بطريقة نظام الفقاعات ليستفيد المضاربون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com