مظاهرات داعمة لليونان بعدد من المدن الأوروبية

مظاهرات داعمة لليونان بعدد من المدن الأوروبية

عواصم- شهدت عدة عواصم ومدن أوروبية، أمس الجمعة، مظاهرات داعمة للشعب اليوناني، قبل الاستفتاء الشعبي على شروط الدائنين الدوليين، المزمع إجراؤه يوم غد الأحد باليونان.

ففي الدنمارك نظمت عدة أحزاب دنماركية منها حزب ”تحالف الحمر- الخضر“، و“جبهة الشباب الاشتراكي“، مظاهرة في العاصمة كوبنهاغن، ومدينة ”آهوس“، دعماً لليونانيين، شارك فيها قرابة 500 شخص.

ورفع المتظاهرون شارة للتصويت بلا في الاستفتاء، مرديين هتافات مناهضة لصندوق النقد الدولي، والاتحاد الأوروبي.

وفي العاصمة البلجيكية بروكسل، خرج قرابة ألف شخص في مسيرة داعمة لليونانيين أيضا، بمشاركة حزبي ”الخضر“ و“العمال“ إضافة إلى النقابات الاشتراكية، حيث ردد المشاركون هتافات مساندة لليونان، ولافتات كتبوا عليها كلمة ”لا“، بعدة لغات.

كما شهدت العاصمة الإيطالية روما، تجمعاً جماهيرياً لنفس الغرض، شارك فيه قرابة ألف شخص في ميدان ”فارنيزي“، تحت عنوان ”روما مع أثينا“.

وشارك في التجمع أحزاب ”اليسار، البيئة، والحرية“، و“الشيوعي الإيطالي“، وبعض قادة النقابات، والنواب، احتجاجاً على طلبات صندوق النقد الدولي، والبنك المركزي الأوروبي، من اليونان، ورفضا لسياسات الاتحاد الأوروبي التقشفية.

ورفض وزراء مالية منطقة ”اليورو“ تمديد برنامج الإنقاذ المالي المتعلق باليونان، خلال اجتماع عقدوه في ”بروكسل“، السبت الماضي، حيث ناقشوا برنامج الإصلاحات الذي يتوجب على اليونان إجراؤه، للإفراج عن المساعدات المالية، لتجنيب أثينا العجز عن سداد الديون المستحقة لصندوق النقد الدولي، والبالغة 1.6 مليار يورو، نهاية حزيران يونيو الماضي.

كما رفضوا، الثلاثاء الماضي، مقترحًا تقدمت به أثينا في اللحظة الأخيرة، بشأن تمديد برنامج المساعدات المالية لمدة عامين وإعادة هيكلة ديون اليونان.

ومن المقرر إجراء استفتاء شعبي في اليونان، غداً الأحد، على شروط الدائنين الدوليين، بعد أن أحالت الحكومة مقترحًا بهذا الشأن إلى البرلمان، الذي صادق عليه الأحد الماضي، عقب فشل اليونان في التوصل إلى اتفاق مع الدائنين، خلال مفاوضات جرت في 25 حزيران/ يونيو الماضي، في العاصمة البلجيكية بروكسل ، لبحث أزمة اليونان المالية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com