اقتصاد

مساع برازيلية لتوسيع التجارة والاستثمار مع الدول العربية
تاريخ النشر: 04 يوليو 2022 18:33 GMT
تاريخ التحديث: 04 يوليو 2022 19:35 GMT

مساع برازيلية لتوسيع التجارة والاستثمار مع الدول العربية

قال مسؤول حكومي، اليوم الإثنين، إن البرازيل تريد توسيع التجارة والاستثمار مع الدول العربية، وسط محادثات جارية حول اتفاقيات تجارية مع السعودية ولبنان والإمارات.

+A -A
المصدر: رويترز

قال مسؤول حكومي، اليوم الإثنين، إن البرازيل تريد توسيع التجارة والاستثمار مع الدول العربية، وسط محادثات جارية حول اتفاقيات تجارية مع السعودية ولبنان والإمارات.

ومتحدثا في المنتدى الاقتصادي العربي البرازيلي، قال لوكاس فيراز المسؤول عن التجارة الخارجية بوزارة الاقتصاد البرازيلية إن توثيق العلاقات هو أولوية عليا للبرازيل وشيء يحظى بإمكانيات كبيرة، بينما تسعى بلاده لتعزيز تشكيلة البضائع التي تبيعها وتشتريها من الخارج.

والصين هي أكبر شريك تجاري للبرازيل، لكن البلد الواقع في أمريكا الجنوبية لديه روابط تجارية قوية مع الدول العربية ودول غير عربية في الشرق الأوسط مثل إيران، حيث تصدر البرازيل الغذاء والحبوب.

وبعد سنوات من تطوير هذه العلاقات التجارية، أصبحت البرازيل أكبر مورد في العالم للحوم ”الحلال“ المذبوحة طبقا لتعاليم الشريعة الإسلامية.

وبحسب فيراز، أبرمت البرازيل بالفعل اتفاقية لتسهيل الاستثمار مع المغرب ولديها اتفاقية للتجارة الحرة مع مصر، مشيرًا إلى أن البلدين كليهما يلعبان ”دورا مهما“ في إمداد البرازيل بالأسمدة هذا العام، مع تسبب العقوبات ضد روسيا البيضاء وروسيا في نقص عالمي.

وبين المسؤول البرازيلي أن بلاده تبيع بالفعل المزيد من السلع الزراعية، وتهدف إلى مزيد من التنويع لصادراتها إلى دول الشرق الأوسط، ومضى قائلًا: ”لكننا نريد المزيد، نريد مزيدا من التنويع“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك