مؤشرات "وول ستريت" تسجل أسوأ أداء منذ نصف قرن
مؤشرات "وول ستريت" تسجل أسوأ أداء منذ نصف قرنمؤشرات "وول ستريت" تسجل أسوأ أداء منذ نصف قرن

مؤشرات "وول ستريت" تسجل أسوأ أداء منذ نصف قرن

أنهى مؤشر "ستاندرد آند بورز 500"، في سوق المال الأمريكي، النصف الأول من السنة، بأسوأ أداء منذ أكثر من 50 عامًا، حيث انخفض بنسبة 20.6٪ خلال الأشهر الستة الأولى من العام 2022.

وكانت الأسهم قد أغلقت على انخفاض، يوم الخميس، حيث ودعت "وول ستريت" الربع الثاني والنصف الأول من العام، وأنهت جميع المؤشرات الرئيسة الثلاثة الشهر والربع في المنطقة الحمراء.

ولم يكن مؤشر "S&P 500" وحده الذي تراجع في "وول ستريت"، بل شاركه في ذلك المؤشران الرئيسان الآخران، "داو جونز" و"ناسداك" اللذان أنهيا الربعين الأول والثاني من السنة بانخفاض  لافت، بحسب بيانات "CNN بيزنس".

ويشير تقرير بهذا الخصوص إلى أن نصف السنة الأول من 2022 كان الأسوأ لمؤشر "ستاندرد بورز" منذ 1970 ، وبالنسبة لمؤشر "داو جونز" كان أكبر انخفاض، منذ العام 1962، فيما سجل مؤشر "ناسداك" أكبر انخفاض له بالنسبة المئوية على الإطلاق.

وتعرضت الأسواق هذا العام إلى عدد من الرياح المعاكسة غير الودية، شملت الحرب الروسية في أوكرانيا، وعمليات الإغلاق بسبب فيروس كورونا في الصين، وارتفاع التضخم، مع الرفع الشديد لأسعار الفائدة من قبل مجلس الاحتياطي الفيدرالي.

وبحسب التقرير، فإن كل هذه العوامل غذّت مخاوف المستثمرين من حدوث ركود، مما تسبب في الاندفاع نحو المخارج.

وبحسب بيانات "سي إن إن" فقد خسر مؤشر "ستاندرد آند بورز" 8.2 تريليون دولار منذ بداية العام وهو ما يراه هوارد سيلفربلات كبير محللي المؤشرات في "داو جونز" بأنه أمر رهيب لا يمكن أن يتواصل.

وجرت العادة أن يكون العام الثالث من ولاية أي رئيس أمريكي الأفضل أداءً إلى حد بعيد، وهو ما يفتح المجال للتكهن بأن عام 2023 سيكون أخضر، بحسب التقرير.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com