اقتصاد

35 تطبيقاً ومئات آلاف السائقين من الجنسين يتنافسون على توصيل الركاب في السعودية
تاريخ النشر: 26 أبريل 2022 3:17 GMT
تاريخ التحديث: 26 أبريل 2022 7:20 GMT

35 تطبيقاً ومئات آلاف السائقين من الجنسين يتنافسون على توصيل الركاب في السعودية

شهد قطاع نقل الركاب داخل المدن عبر تطبيقات التوجيه على الهواتف النقالة في السعودية، دخول منافسين جدد على مستوى الشركات وسائقيها من الجنسين، وسط منافسة قوية على

+A -A
المصدر: قحطان العبوش- إرم نيوز

شهد قطاع نقل الركاب داخل المدن عبر تطبيقات التوجيه على الهواتف النقالة في السعودية، دخول منافسين جدد على مستوى الشركات وسائقيها من الجنسين، وسط منافسة قوية على استقطاب الزبائن.


وكشفت هيئة النقل العام أن قائمة تطبيقات نقل الركاب داخل المدن بلغت 35 تطبيقاً خلال الربع الأول من العام الجاري، في بلد يعيش فيه قرابة 33 مليون نسمة، بينهم نحو 13 مليون وافد أجنبي من مختلف الجنسيات.

ويعكس العدد الكبير من الشركات المرخصة للعمل في نظام توجيه المركبات، المنافسة القوية على استقطاب الركاب في المدن السعودية.

2022-04-01-21

ولم تكشف الهيئة عن أكثر التطبيقات استخداماً وإقبالاً من قبل الزبائن، لكن مواقع التواصل الاجتماعي تحفل بآراء متباينة للزبائن عن جودة الخدمة بين تطبيق وآخر.

ويأتي ارتفاع عدد التطبيقات، بالتزامن مع تعديلات جديدة على شروط العمل في قطاع توجيه المركبات، أصبحت ساريةً منذ صباح يوم الأحد الماضي، وتم فيها إلغاء شرط العمر للسائق، الذي كان محدداً عند 65 عاماً، ما يعني السماح لمسنين باستغلال سياراتهم الخاصة في تحقيق عوائد مادية من خلال توصيل الركاب.

وتتيح تلك التعديلات أيضاً، للراغبين بالعمل، استخدام سيارة مملوكة لمواطن سعودي، بشرط وجود تفويض له بالعمل عليها.

وتستهدف التعديلات الجديدة زيادة فرص العمل في القطاع للجنسين، ورفع مستوى جودة الخدمة وسرعة الاستجابة، وتعزيز الاستثمار في هذه الأنشطة، ودعم رواد الأعمال وتقليص التكاليف وتسهيل إجراءات المستثمرين.

2022-04-02-18

ووفقاً لإحصاءات رسمية، بلغ عدد العاملين في تطبيقات نقل الركاب، من الجنسين العام الماضي، أكثر من 800 ألف سعودي وسعودية.

وكشف المتحدث الرسمي للهيئة العامة للنقل صالح الزويد، في وقتٍ سابق من الشهر الجاري، أن متوسط دخل بعض العاملين في تطبيقات النقل، يبلغ عشرة آلاف ريال، وهناك أكثر من 10 آلاف سيدة يعملن في قطاع توجيه المركبات.

ويعمل كثير من ملاك السيارات في المملكة، في تطبيقات التوصيل بشكل جزئي بهدف زيادة مداخيلهم المادية من قطاع جديد نسبياً، فيما تمنع القوانين المحلية المطبقة على الوافدين الأجانب العمل في القطاع.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك