اقتصاد

السعودية تعد 160 صفقة خصخصة
تاريخ النشر: 25 نوفمبر 2021 8:48 GMT
تاريخ التحديث: 25 نوفمبر 2021 10:50 GMT

السعودية تعد 160 صفقة خصخصة

كشف وزير المالية السعودي محمد الجدعان، اليوم الخميس، أن المملكة تعكف على إعداد 160 صفقة خصخصة وتنوي الإعلان عن المزيد من هذه العمليات العام المقبل. وقال الوزير

+A -A
المصدر: فريق التحرير

كشف وزير المالية السعودي محمد الجدعان، اليوم الخميس، أن المملكة تعكف على إعداد 160 صفقة خصخصة وتنوي الإعلان عن المزيد من هذه العمليات العام المقبل.

وقال الوزير في منتدى مالي بالرياض، إن خطط خصخصة مؤسسات في قطاعي التعليم واللوجستيات ماضية في طريقها، وفقا لرويترز.

وفي وقت سابق من العام الجاري، علقت السعودية خصخصة محطة رأس الخير لتحلية المياه وتوليد الكهرباء، وهي أحد الأصول المملوكة للدولة التي استهدفت الحكومة بيعها لتقليل الضغط على إنفاق رأس المال وتنويع الإيرادات دون الاعتماد على النفط.

وكان الرئيس التنفيذي للمركز الوطني للتخصيص في السعودية ريان نقادي كشف، في تموز/ يوليو الماضي، أن سبب إلغاء تخصيص محطة التحلية برأس الخير جاء بضغط من تداعيات جائحة كورونا على الظروف الاقتصادية المحيطة بهذه الصفقة.

وشدد نقادي في مقابلة مع فضائية ”العربية“، على استمرار مشاريع التخصيص لبقية القطاعات في السعودية ومن بينها قطاع التعليم على سبيل المثال.

وشرح أن الوصول لقرار إلغاء المشروع الخاص بمحطة رأس الخير، ”قد مر بمراحل أخذت بعين الاعتبار أن أصول تحلية المياه، وضعت الإستراتيجيات الخاصة بها منذ فترة طويلة، وبدأت عملية الطرح في صيف 2020 عبر وضع دراسات، وباهتمام من مطورين محليين ودوليين“.

وأضاف أن ”من الواضح وجود آثار لتداعيات فيروس كورونا، أثرت على تجاوب الشركات في العالم مع مشروع بحجم محطة رأس الخير“.

وكان الجدعان، تحدث في تموز/ يوليو من عام 2020، عن ”أن هناك بضع شركات نرغب في طرحها بسوق المال“، قائلا إننا ”سننظر _أيضا_ في خصخصة شركات رعاية صحية وقطاع التعليم‎“.

وفي نيسان/ أبريل الماضي، أعلنت المؤسسة العامة للحبوب في السعودية، عن بيع حصة 100% في كل من الشركتين الثانية والرابعة لمطاحن الدقيق، لتكمل بذلك عملية خصخصة سبق الإعلان عنها.

وأضافت المؤسسة، في بيان لها، أن شركة المطاحن الثانية بيعت مقابل 2.13 مليار ريال؛ ما يعادل قرابة 568 مليون دولار، إلى تحالف شركة أبناء عبد العزيز العجلان للاستثمار التجاري والعقاري وشركة الراجحي الدولية للاستثمار وشركة نادك وشركة أولام العالمية.

وبيعت شركة المطاحن الرابعة مقابل 859 مليون ريال إلى تحالف آلانا الدولية وشركة أسواق عبد الله العثيم والشركة المتحدة لصناعة الأعلاف.

وباعت المملكة شركاتها الأربع لمطاحن الدقيق في إطار خطة (رؤية 2030) الرامية لتقليل اعتماد اقتصادها على النفط.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك