اقتصاد

الحساب الجاري لتركيا يسجل عجزا للشهر الخامس على التوالي
تاريخ النشر: 12 يونيو 2020 10:10 GMT
تاريخ التحديث: 12 يونيو 2020 10:14 GMT

الحساب الجاري لتركيا يسجل عجزا للشهر الخامس على التوالي

سجل الحساب الجاري لتركيا عجزا متواصلا، للشهر الخامس على التوالي، حيث تراجعت الصادرات في شهر أبريل بشكل أسرع من الواردات، وسط تباطؤ اقتصادي عالمي ناجم عن تفشي

+A -A
المصدر: إرم نيوز

سجل الحساب الجاري لتركيا عجزا متواصلا، للشهر الخامس على التوالي، حيث تراجعت الصادرات في شهر أبريل بشكل أسرع من الواردات، وسط تباطؤ اقتصادي عالمي ناجم عن تفشي فيروس كوفيد 19.

وأظهرت بيانات نشرتها وكالة ”بلومبيرغ“ الاقتصادية، اليوم الجمعة، أن رصيد الحساب الجاري، وهو أوسع مقياس للتجارة في السلع والخدمات، يعاني من فجوة قدرها 5.06 مليار دولار، ليصل العجز السنوي إلى 3.29 مليار دولار، مقارنة بفائض كان 1.3 مليار دولار في مارس.

وأشارت بلومبيرغ إلى أن الاحتياطيات التركية الرسمية انخفضت 8.61 مليار دولار، حيث باعت البنوك المملوكة للحكومة أرصدة دولارية لدعم الليرة.

واستمر التدخل عبر البنوك الحكومية، في وقت شهدت تدفقات رأسمالية متقلبة، فقد باع غير المقيمين 847 مليون دولار من الأسهم التركية، و 1.01 مليار دولار من السندات الحكومية.

وسجل الميزان التجاري التركي، في أبريل، تراجعا في الصادرات بنسبة 41.4% على أساس سنوي، بحوالي 9 مليارات دولار، في حين تراجعت الواردات بنسبة 25% إلى 13.6 مليار دولار، وفقا للبيانات التي نشرها مكتب الإحصاء في أنقرة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك