حمدوك: الشعب السوداني هو من سيحسم قضية رفع الدعم عن السلع – إرم نيوز‬‎

حمدوك: الشعب السوداني هو من سيحسم قضية رفع الدعم عن السلع

حمدوك: الشعب السوداني هو من سيحسم قضية رفع الدعم عن السلع

المصدر: الخرطوم - إرم نيوز

أكد رئيس الحكومة الانتقالية في السودان عبدالله حمدوك، أن الشعب هو من سيحسم قضية رفع الدعم عن السلع.

وقال عبدالله حمدوك، إن“ملف إدارة الحكومة الانتقالية للاقتصاد يعد قضية محورية“، مشيرًا إلى عدة تحديات في الإطار منها:“غلاء الأسعار، وقضية الدعم التي ستخضع لحوارات عميقة وواسعة، مع كل قطاعات الشعب السوداني، وسيكون له الخيار في تحديد مصيره“.

وأضاف خلال كلمة له في الجلسة الافتتاحية لورشة عمل نظمتها قوى الحرية والتغيير، اليوم الأحد، أن“إعفاء ديون السودان، وإصلاح أجهزة الدولة فى المسار الأمني، والخدمة المدنية، ورفع اسمه من قائمة الدول الراعية للإرهاب، كلها تحديات كبيرة ستواجه الحكومة الانتقالية“.

وتابع:“هناك عدد من القضايا تحتاج أن نديرها مع الشعب السوداني، وعلى رأسها التوقعات الشعبية، خاصة أن الشعب لديه توقعات كبيرة ومستحقة“، لافتًا إلى أن ”الحكومة ستكون صادقة وشفافة في إدارة ملفات وقضايا البلاد“.

وقال إن“الحكومة مهتمة أيضًا بإشاعة الحريات العامة والخاصة، وضمان حرية وتعزيز حقوق الإنسان، وإعادة هيكلة إصلاح الدولة، ووضع سياسة خارجية متوازنة تخدم مصالح السودان، وترقية وتعزيز الرعاية والتنمية الاجتماعية“.

وأضاف:“نحتاج للوصول إلى معالجة سياسية فشلنا بتحقيقها خلال الستين عامًا الماضية، وهناك فرصة للتوافق على خلق مناخ ورؤية سياسية نعبر بها إلى مشروع نهضوي يعالج البرنامج الاقتصادي والتنموي في البلاد“.

وأوضح أن“بناء السلام المستدام أولوية قصوى ترتبط بكل القضايا، مثل معالجة الأزمة الاقتصادية، وإرساء أسس التنمية المستدامة“، مضيفًا أن ”تحدي تحقيق وبناء السلام الشامل والمستدام سيظل من أولى أولويات حكومة الفترة الانتقالية“.

ويعاني الاقتصاد السوداني، من انهيار حادٍ، بسبب الفساد، وسوء إدارة النظام السابق، والعقوبات الاقتصادية المفروضة على البلاد، إلى جانب فقدان نحو 70% من عائدات السودان النفطية بانفصال جنوب السودان في 2011.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com