استئناف محادثات سقف الديون الأمريكية بين نواب جمهوريين وإدارة بايدن

استئناف محادثات سقف الديون الأمريكية بين نواب جمهوريين وإدارة بايدن

قال الجمهوري كيفين مكارثي، رئيس مجلس النواب الأمريكي، إن الأعضاء الجمهوريين في المجلس استأنفوا المفاوضات مع الإدارة الديمقراطية للرئيس جو بايدن بشأن رفع حد اقتراض الحكومة الاتحادية البالغ 31.4 تريليون دولار.

واستؤنفت المحادثات بعد ساعات من توقفها مؤقتا من قبل كبير مفاوضي مكارثي وممثلي بايدن، مما أثار قلق الأسواق المالية مع اقتراب الموعد النهائي لتجنب التخلف عن السداد.

وأكد مسؤول بالبيت الأبيض استئناف المحادثات. وكان البيت الأبيض قد قال في وقت سابق إن التوصل إلى اتفاق بشأن رفع سقف الدين الأمريكي لا يزال ممكنا.

وقال المسؤول: "إذا تفاوض الجانبان بحسن نية وأدركا أنهما لن يحصلا على كل ما يريدان، فلا يزال من الممكن التوصل إلى اتفاق".

وفي وقت لاحق، كشف النائب الجمهوري باتريك ماكهنري أن الاجتماع بين البيت الأبيض ومفاوضين من الحزب الجمهوري بشأن رفع سقف الديون الأمريكية انتهى دون إحراز تقدم.

وأضاف النائب الجمهوري جاريت جريفز أن توقيت الاجتماع المقبل مع البيت الأبيض "غير محدد الآن".

وقال ماكهنري إنه غير واثق من أن المفاوضين سيصلون إلى الهدف الذي ينشده كيفن مكارثي رئيس مجلس النواب، المتمثل في حل أزمة رفع سقف الدين خلال الأيام القليلة المقبلة.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com